افتتاح صالة الملاكمة الجديدة بعرض ناري في فنون القتال المتنوع

بطل جديد و5 انتصارات أردنية في "كايج ووريورز: فايت نايت 2"

تم نشره في السبت 10 أيلول / سبتمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • الإيرلندي كونور ماكريغور (يمين) يتفادى ركلة النرويجي أرون يانسن أول من أمس- (من المصدر)

أيمن أبو حجلة

عمان – كتبت صالة الملاكمة الجديدة بمدينة الحسين للشباب مساء أول من أمس الخميس سطورا تاريخية في رياضة فنون القتال المتنوع (MMA) بعدما شهدت تتويج بطل جديد في اتحاد “كايج ووريورز” البريطاني، وذلك في الحدث الرئيسي لبطولة “كايج ووريورز: فايت نايت 2” التي أقامها الاتحاد البريطاني بالتعاون مع شركة “مدرار سبورت” للاستثمارات الرياضية.
وتغلب الفرنسي غايل غريمود على الأيسلندي أرني ايساكسون بالضربة الفنية القاضية في الجولة الثانية من نزال على حزام وزن خفيف الوسط، ليرفع رصيده من الانتصارات في عالم فنون القتال المتنوع إلى 14 مقابل 5 هزائم، فيما تلقى ايساكسون هزيمته الرابعة مقابل 11 انتصارا.
وكان الحزام أصلا بحوزة المقاتل الألماني باسكال كرواس قبل أن يوقع عقدا للانضمام إلى اتحاد UFC الذائع الصيت ويضطر للتخلي عن لقبه.
وانهال غريمود على منافسه بوابل من اللكمات على منافسه الأيسلندي بعدما طرحه أرضا ليؤكد تفوقه عليه بعد جولة أولى أثبت خلالها قدراته الفذة التي اكتسبها من المشاركة مع منظمات عالمية معروفة أهمها “M 1”.
وأجمل نزالات بطولة يوم أول من أمس كان ذلك الذي جمع بين السويدي جاك هيرمانسون والإنجليزي مايك لينغ، ففي أول 10 ثواني من الجولة الأولى، تلقى هيرمانسون لكمة قوية جدا أدت إلى كسر أنفه، ورغم الدماء الغزيرة الذي نزفها تمكن من العودة سريعا إلى مجريات النزال ليفوز بالضربة القاضية ويرفع رصيده الاحترافي من الانتصارات إلى 4 بدون هزيمة واحدة.
وتواجه الإيرلندي كونور ماكريغور مع النرويجي أرون يانسن بعد انسحاب السويدي نيكلاس باكشتروم في اللحظات الأخيرة لإصابته بكسر في يده، ليحقق الأول فوزا سريعا ويرفع انتصاراته إلى 10 مقابل هزيمتين.
وساد التكافؤ نزالا بين الإيرلندي كاثال بندريد (9 انتصارات وهزيمتان) والإنجليزي داني ميتشيل (9 انتصارات و3 هزائم) ليعلن القضاة حالة التعادل الوحيدة في بطولة أول من أمس.
ونجح المقاتل الإيرلندي الشمالي الشاب ميرف مولهولاند الملقب بـ”المجنون” (10 انتصارات و4 هزائم) في أول اختبار له باتحاد “كايج وووريورز” عندما تغلب على أمير غيرانداكوف في نزال بالوزن الخفيف.
وكان الفرنسي جان ندوي الذي يحظى بشعبية كبيرة في الأردن قد انسحب للإصابة من نزاله أمام الإنجليزي جيمس سافيل الذي بدوره لم يجد صعوبة إطلاقا في تخطي منافسه الأميركي زاك ستراتون صاحب الخبرة الواسعة في عالم المصارعة.
وكان لافتا فوز الإيرلندية أيسلينغ دالي التي حلت بديلة للألمانية شيلا غاف قبل يومين فقط، على منافستها الأميركية أنجي هايس في 20 ثانية فقط في أول نزال للسيدات على المستوى الاحترافي بمنطقة الشرق الأوسط.
أول انتصار احترافي لجنب
وعلى الصعيد المحلي، حالف الحظ المقاتل الأردني إيهاب جنب عندما فاز بنزاله الأول على الصعيد الاحترافي، بعد تم تخسير منافسه المصري محمد علي لنيله انذارين في الجولة الأولى، وكان المقاتل المصري قد وجه ضربة غير قانونية بالركبة نحو رأس جنب في وضع غير متكافئ.
وكان هذا النزال ضمن بطاقة القتال الرئيسية الخاصة بالمحترفين، أما بقية نزالات المقاتلين الأردنيين في بطاقة القتال الثانوية فأسفرت عن أربعة انتصارات حققها يزن جنب، شقيق إيهاب، على منافسه العراقي حسن طلال باستسلام الأخير في الجولة الثانية، وباسل نارموق على التونسي عبدالكريم تيشرون بالضربة الفنية القاضية بالجولة الثالثة، ومعتصم الطهراوي على المصري محمود عبدالقادر بالضربة الفنية القاضية في الجولة الثالثة، ويوسف أبو شريخ على المصري حسن برهام بالضربة الفنية القاضية في الجولة الأولى.
نجاح متواصل
وقدم فنان “البيت بوكس” اللبناني جوني مادنيس عرضا أخاذا جديدا في استراحة النزالات نالت إعجاب الحضور، وبرع طاقم “كايج ووريورز” في ترتيب كافة الأمور الإدارية والتنظيمية بالتعاون مع فريق “مدرار سبورت” الأمر الذي ساهم كثيرا في إنجاح البطولة على مختلف الأصعدة.
وعبر مدير تنظيم البطولة شادي طهبوب عن رضاه العام عن عرض ليلة أول من أمس الذي حضره جمهور غفير أبدى إعجابه الشديد بصالة الملاكمة الجديدة، مشيدا بإلتزام المقاتلين المحليين بالتعليمات الفنية خصوصا وأنهم تعلموا كثيرا من مشاركتهم في البطولة الماضية قبل ثلاثة أشهر.
وأضاف طهبوب أنه تفاجأ كثيرا من تفاعل الحضور مع نزالات العرض مبينا أن الجمهور الأردني بدأ يستوعب النواحي الفنية لرياضة فنون القتال المتنوع، كما أكد أن اتحاد “كايج ووريورز” خرج بانطباع رائع عن شغف الجمهور المحلي باللعبة كما حدث في البطولة الأولى.
ومن المنتظر أن يقيم الاتحاد البريطاني عروض جديدة في الأردن سيتم تحديد مواعيدها في المستقبل القريب، علما بأن بطولة أول من أمس هي الثانية التي يقيمها اتحاد “كايج ووريورز” بالتعاون مع “مدرار سبورت” في الأردن بعد الأولى التي أقيمت في فندق الرويال يوم السادس عشر من حزيران (يونيو) الماضي والتي حملت اسم “كايج ووريورز: فايت نايت 1”.
وبعد أيام حافلة بالاستعدادت الإدارية والفنية سيقوم طاقم “كايج ووريورز” بالتعرف أكثر على معالم الأردن السياحية من خلال زيارة البحر الميت والبتراء إضافة إلى التجول في أهم شوارع العاصمة عمان الحيوية.

التعليق