فلاشينغ ميدوز

سيرينا ترسل تحذيرا لمنافساتها بأداء "متطور"

تم نشره في الخميس 11 آب / أغسطس 2011. 02:00 صباحاً
  • سيرينا وليامز بدأت تظهر مستواها الحقيقي وتعد بعودة قوية-(ا ف ب)

تورونتو-  فازت سيرينا وليامز بالفعل بلقب منذ عودتها الى المنافسات بعد غيابها لنحو عام وأرسلت تحذيرا الى منافساتها عندما قالت أول من أمس الثلاثاء إنها لم تصل بعد لقمة مستواها. وبعد الغياب لنحو عام عن التنس بسبب سلسلة من الاصابات والمشاكل الصحية انتزعت وليامز لقب بطولة ستانفورد كلاسيك في ثالث مشاركة لها عقب عودتها للعب وتلت ذلك باداء قوي في مباراتها الافتتاحية في كأس تورونتو أول من أمس.
لكن رغم انها لم تبذل جهدا يذكر في فوزها 6-0 و6-3 على الاوكرانية الونا بوندارينكو حيث سددت سبع ضربات ارسال ساحقة وانتزعت 24 من بين 28 نقطة في المجموعة الأولى الا ان وليامز تشعر بان لديها المزيد قبل بطولة امريكا المفتوحة التي تقام في الفترة من 29  اب(أغسطس) الى 11  أيلول(سبتمبر). وقالت وليامز للصحفيين بعد الاطاحة ببوندارينكو في 46 دقيقة "أرغب بالطبع في التحسن. لا احب ان تكون امامي بطولة كبرى الان ولأن بطولة اميركا المفتوحة ليست الان فسأحاول الوصول لقمة مستواي في الوقت المناسب." ولم تظهر وليامز الحاصلة على 13 لقبا في البطولات الاربع الكبرى مؤشرات على التراجع منذ عودتها بل اعتبرها كثيرون مرشحة لاحراز اللقب في ويمبلدون حيث تأهلت لدور الستة عشر قبل الهزيمة في الدور الرابع لثاني بطولة تشارك فيها بعد العودة. وترغب وليامز في استعادة وضعها كقوة مسيطرة في تنس السيدات ورأت اللاعبة الاميركية البالغ عمرها 29 عاما ان استهلاك طاقة أقل وهي في الملعب قد يكون مفتاح ذلك. واتبعت اللاعبة الاميركية هذه الخطة بشكل مثالي ضد بوندارينكو وأرغمت منافستها الاوكرانية على الركض في كل الاتجاهات بينما لم تبذل هي جهدا يذكر. وقالت اللاعبة الأولى في العالم سابقا "صحتي الان أفضل بالتأكيد ولا أستهلك كمية الطاقة التي اعتدت عليها. ربما أكون تطورت."
الإصابة تهدد ظهور كليسترز
انسحبت كيم كليسترز المصنفة الثانية عالميا من مباراتها الافتتاحية في كأس تورونتو أول من أمس الثلاثاء لاصابتها بتمزق جزئي في العضلة اليسرى للمعدة وهي اصابة ستثير شكوكا حول قدرتها على المشاركة في بطولة اميركا المفتوحة هذا الشهر.
وقالت كليسترز إنها شعرت بشد في العضلة اليسرى للمعدة خلال الاحماء في وقت سابق من الثلاثاء ووضعت شريطا طبيا على هذه المنطقة من أجل حماية العضلة. وأبلغت اللاعبة البلجيكية الحاصلة على اربعة ألقاب في البطولات الاربع الكبرى الصحفيين بعد المباراة "خلال المباراة شعرت ان الأمر ازداد سوءا." وأضافت "خضعت لأشعة طبية على الفور وأعاني من تمزق جزئي في العضلة اليسرى للمعدة."
وهزت كليسترز البالغ عمرها 28 عاما (التي انسحبت وهي متقدمة 6-3 و1-2 ضد الصينية تشينغ جي) رأسها بعد ان سددت ضربة أمامية. ثم وضعت يديها على معدتها قبل أن تلوح للجماهير وهي تغادر الملعب.وستخضع كليسترز (التي كانت تخوض مباراتها الأولى منذ هزيمتها في الدور الثاني لبطولة دن بوش المفتوحة في  حزيران(يونيو) حين اصيبت في الساق  لعلاج إضافي في الأيام القادمة وقالت إنه من المبكر جدا استبعادها من المشاركة في اخر البطولات الكبرى هذا العام. وقالت كليسترز التي احرزت لقب اميركا المفتوحة في 2005 و2009 و2010 "لا.. ليس بعد. ما يزال أمامي عدة أسابيع حتى البطولة لذلك سأحاول فعل أي شيء حتى أكون جاهزة."
موراي يسعى لتصحيح المسار
شهدت مسيرة البريطاني اندي موراي على الملاعب الصلبة في أميركا الشمالية تألقا لافتا خلال الموسمين الماضيين عندما احرز لقبين متتاليين في كندا لكن سرعان ما كان مستواه يتراجع بعد ذلك في بطولة أميركا المفتوحة للتنس. لكن هذه المرة وبعد ان اخفق في الدفاع عن لقبه في بطولة مونتريال للتنس للاساتذة امس الثلاثاء بهزيمته المفاجئة امام الجنوب افريقي كيفن اندرسون سيخوض المصنف الرابع عالميا بطولة اميركا المفتوحة وهو في حالة نفسية وذهنية مختلفة.وابلغ موراي الصحفيين "خلال الاعوام القليلة الماضية قدمت ربما افضل اداء لي هنا لكني لم اكن العب بشكل جيد في اميركا المفتوحة."
واضاف "كان باستطاعتي تقديم اداء افضل اليوم (في الفردي) لكني ساحاول اللعب بشكل افضل في الزوجي مع شقيقي جيمي وبعدها اتهيأ لخوض بطولة سينسناتي لاني احتاج للعب بعض المباريات قبل أميركا المفتوحة." وتابع "بالطبع اسعى لتقديم افضل اداء لي في عالم التنس هنا (اميركا المفتوحة)."
ورغم هيمنته على بطولات الملاعب الصلبة في كندا خلال الموسمين الماضيين عندما أحرز لقبين ووصل لقبل النهائي مرتين اخفق موراي في ترجمة هذا الامر الى نجاح على مستوى بطولة اميركا المفتوحة حيث خسر في الدور الثالث العام الماضي وخرج من الدور الرابع في 2009.
وفي 2008 فاز اللاعب البريطاني ببطولة سينسناتي للاساتذة والتي كانت اخر استعداد له قبل خوض اميركا المفتوحة التي تأهل للنهائي فيها قبل هزيمته امام السويسري روجيه فيدرر.وبعد خروجه المفاجئ من بطولة مونتريال امس سيعول موراي على تقديم اداء قوي في سينسناتي الاسبوع المقبل لتكون منصة انطلاق جيدة قبل المشاركة في اخر البطولات الاربع الكبرى لهذا العام.

(رويترز)

التعليق