قمة القطبين في الجولة الأخيرة

3 مواجهات تحدد مسار 3 فرق في دوري المناصير للمحترفين

تم نشره في الأربعاء 3 آب / أغسطس 2011. 02:00 صباحاً
  • لاعبون من فريق الوحدات يضيقون الخناق على لاعب الفيصلي خليل بني عطية في مواجهة سابقة - (الغد)

تيسير محمود العميري

عمان- تنطلق منافسات دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم اعتبارا من يوم بعد غد الجمعة، بمشاركة 12 فريقا تمتلك قدرات تنافسية متباينة وطموحات متفاوتة، تتراوح بين المنافسة على اللقب أو البقاء في الأضواء.
وقبل كل بطولة، يتراوح سقف التوقعات فيما اذا كانت المنافسة ثنائية بين “القطبين” الفيصلي والوحدات، أم ستكون ثلاثية بحيث يدخل شباب الأردن بقوة سباق المنافسة على اللقب، وهذا الدور المناط بشباب الأردن يمكن أن تلعبه فرق أخرى مثل البقعة والرمثا.
كما أن تساؤلات عدة كانت تطرح قبل كل بطولة، فيما اذا كانت نتائج المواجهات المباشرة بين الثلاثي “الوحدات والفيصلي وشباب الأردن”، هي التي ستحدد مسار اللقب أم أن الفرق الأخرى ستلعب دورها وتمنح الأفضلية لفريق على حساب آخر.
مواجهتان متأخرتان
ووفق الآلية المتبعة في المواسم الأخيرة عند إصدار جدول المباريات وفقا لنظام “واحد ثابت”، فإن الأسبوعين الأخيرين من البطولة يشهدان إقامة مباراتين قويتين؛ فالوحدات “حامل اللقب” سيلتقي مع شباب الأردن “الثالث” في الأسبوع العاشر، كما سيلتقي الفيصلي “الوصيف” في الأسبوع الحادي عشر والأخير، فيما يلتقي الفيصلي وشباب الأردن في منتصف الدوري تقريبا وتحديدا في الأسبوع الخامس، وهذه المباريات يبدو الفائز فيها كمن يحقق “ضربة مزدوجة” ويحظى بست نقاط وليس ثلاثا.
الساعة السابعة من مساء يوم الجمعة 16 أيلول (سبتمبر) المقبل، هي موعد انطلاق منافسات مباراة شباب الأردن والفيصلي في ستاد عمان الدولي، بينما ستكون الساعة السادسة من مساء يوم السبت 19 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، موعدا لإقامة مباراة شباب الأردن والوحدات في ستاد عمان، بينما سيلتقي فريقا الوحدات والفيصلي عند الساعة السادسة من مساء يوم السبت 26 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل في ستاد الملك عبدالله الثاني، وهذه المباريات الثلاث تشكل نتائجها تأثيرا واضحا على ملامح المنافسة في مرحلة الذهاب من الدوري.
وعندما تكون مباراة القمة بين “الغريمين التقليديين” في الجولة الأخيرة، فإنها تمنح البطولة مزيدا من القوة والندية والإثارة، على خلاف لو كانت هذه المباراة في وقت مبكر.
3 مسارات
الفرق الثلاثة المرشحة بالدرجة الأولى للمنافسة على اللقب ستخوض كل منها 11 مباراة وفق الترتيب التالي:
- الوحدات: يواجه أولا ذات راس ثم الجليل وكفرسوم والعربي والجزيرة والرمثا واليرموك والمنشية والبقعة وشباب الأردن والفيصلي، وهذا يعني أنه سيخوض 4 مباريات ضعيفة نسبيا في البداية، ثم يرتفع المؤشر بقوة بعض الشيء حتى يبلغ الذروة في الأسابيع الثلاثة الأخيرة.
- الفيصلي: يواجه أولا الجليل ثم العربي والرمثا والمنشية وشباب الأردن وذات راس وكفرسوم والجزيرة واليرموك والبقعة والوحدات، وهذا يعني أن الفيصلي سيبدأ بمواجهتين سهلتين، ثم يبدأ المؤشر بالارتفاع والانخفاض، ويصل ذروة القوة في الجولتين الأخيرتين.
- شباب الأردن: يواجه أولا كفرسوم ثم الجزيرة واليرموك والبقعة والفيصلي والجليل والعربي والرمثا والمنشية والوحدات وذات راس، وهذا يعني أن أول وآخر مباراة للفريق تبدوان الأسهل، لكن مؤشر القوة يصعد ويهبط بشكل مستمر وإن كانت الأسابيع الأخيرة تبدو قوية.

[email protected]

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الافضل هو البطل (عبد الرحمن الخوالدة)

    الأربعاء 3 آب / أغسطس 2011.
    نتمنى ان يكون دوري ميثر وقوي بعدين عن الميول والعاطفة وفي النهاية سيكون الدوري لمن يستحقه بجداره ---------- وانا تمنى الوحدات
  • »ذات راس الاضعف .....!!!! (غسان)

    الأربعاء 3 آب / أغسطس 2011.
    وكأنك تضع ذات راس محطة عبور ..اخ تيسير...
    لنا لقاء في الدوري
    غسان الهواري...ذات راس