الفريق الكويتي أول الواصلين وبركات مطمئن للتحضيرات

منتخب السلة يواجه لبنان في افتتاح كأس الملك عبدالله الثاني

تم نشره في السبت 16 تموز / يوليو 2011. 02:00 صباحاً
  • مدير البطولة رمزي الكرمي )وسط( يستعرض تحضيرات البطولة أمام ممثلي وسائل الإعلام - )من المصدر(

د. ماجد عسيلة

عمان- يستهل المنتخب الوطني منافسات بطولة كأس الملك عبدالله الثاني الدولية الثامنة لكرة السلة، بلقاء شقيقه المنتخب اللبناني وذلك عند الساعة السادسة مساء يوم الخميس المقبل في إطار مباريات المجموعة الأولى.
اتحاد كرة السلة أصدر أول من أمس جدول مباريات البطولة والتي قسمت فيها الفرق المشاركة على مجموعتين، ضمت الأولى منتخبنا الوطني ولبنان والجزائر والكويت، فيما ضمت الثانية منتخبات مصر وبيلاروسيا وفلسطين وتونس.
جدول المباريات أعلنه رئيس اتحاد كرة السلة هلال بركات ومدير بطولة كأس الملك عبدالله رمزي الكرمي ورئيس لجنة العلاقات العامة ونائب رئيس الاتحاد كارم كرادشة، خلال لقاء مع ممثلي وسائل الإعلام الرياضي، حيث أشار مدير البطولة إلى أن اللجنة الفنية في الاتحاد اعتمدت جدول المباريات بصورة مبدئية قبل عرضه على ممثلي الفرق المشاركة في الاجتماع الفني قبل انطلاق البطولة، وتنص تعليمات البطولة على أن يلعب في الدور الثاني، بطل المجموعة الأولى مع رابع الثانية والعكس، فيما يلتقي الثاني في المجموعة الأولى مع الثالث في الثانية والعكس، لينتقل الفائزان للعب على المركزين الأول والثاني، فيما يلتقي الخاسران على المركزين الثالث والرابع.
الكرمي أشار إلى أن الفرق المشاركة أرسلت قوائم وفودها ومواعيد وصولها الى عمان، في الوقت الذي أنجز فيه الاتحاد تحضيرات حفل الافتتاح والذي يتضمن على كلمة ترحيبية لرئيس الاتحاد وعرض لطابور الفرق قبل الإعلان عن الافتتاح الرسمي، والذي يعقبه فقرات فنية لفرقة أمانة عمان الكبرى، في حين حددت أسعار بطاقات الدخول برسم رمزي قيمته دينار واحد، في الوقت الذي تجري فيه لجنة التسويق التي يرأسها اتصالات مع الشركات الراعية للبطولة لتخصيص جوائز قيمة للجمهور.
وأضاف الكرمي أن الترتيبات النهائية لهذه البطولة ستناقش على طاولة اجتماع اللجنة المنظمة العليا عند الساعة الثانية عشرة ظهر يوم غد الأحد، في الوقت الذي أكد فيه بركات أن الاتحاد سعى لضمان مشاركة أفضل الفرق في المنطقة، إلى جانب المنتخب البيلاروسي والذي سيشكل إضافة فنية نوعية للبطولة، مشيدا بجهود أعضاء الاتحاد وعملهم المتواصل لضمان استضافة متميزة للبطولة، داعيا الجماهير الأردنية إلى الحضور بقوة وتشجيع المنتخب الوطني وإعادة اللعبة للمستوى الذي تستحقه.
وعن استعدادات المنتخب الوطني لعدد من الاستحقاقات المهمة هذا العام، أشار بركات إلى أن المنتخب الوطني ما يزال في بداية مرحلة الإعداد، وقد نجح في خطف بطاقة التأهل عن فرق غرب آسيا الى نهائيات البطولة التي تقام في الصين خلال شهر أيلول (سبتمبر) المقبل، مبيناً أن المستوى الفني للفريق في تصاعد مستمر، وأن حالة الانسجام بين اللاعبين تتضاعف بشكل مطمئن، وهو ما أكده خلال لقائه الجهاز الفني بضرورة الاهتمام بالعناصر الشابة والصاعدة في الفريق وإعطائها دورا أكبر في البطولات المقبلة، منوها أن مشاركة اللاعب راشيم رايت ما تزال قيد الدراسة في ضوء بعض الصعوبات وهو الحال ذاته بالنسبة للاعبين جمال أبو شمالة وعماد قحوش.
ترتيبات البطولة
عرض التحضيرات التفصيلية للبطولة استكملها الكرمي بتوجيه الشكر للشركات الراعية وهي مدرار سبورت ومجموعة المناصير ومياه مسافي، في الوقت الذي تتوافد فيه المنتخبات على عمان اعتبارا من اليوم السبت بوصول المنتخب الكويتي، حيث يرأس الوفد خالد العنزي إلى جانب إداري ومدير فريق ومدرب ومساعد مدرب وحكم و12 لاعبا، وسيباشر المنتخب الشقيق تدريباته في القاعات التدريبية المخصصة وهي صالة الأرثوذكسي وجامعة العلوم التطبيقية وصالة الامير فيصل في القويسمة، بينما يصل الوفد الجزائري يوم الثلاثاء المقبل ويرأس الوفد مجهوم عبدالكريم ويضم ثلاثة إداريين وحكم، وتصل منتخبات مصر وتونس وبيلاروسيا ولبنان وفلسطين يوم الاربعاء المقبل، وسيكون مقر إقامة الفرق في فندق “بيلا فيو” وتم اعتماد المستشفى الاستشاري للحالات الطبية، ومن أجل تأمين تغطية إعلامية مناسبة، تم توفير مركز إعلامي متكامل داخل صالة الأمير حمزة، إلى جانب تخصيص أماكن مناسبة للجلوس داخل الملعب.
حكام البطولة
الى جانب الأطقم الأردنية التي ستدير مباريات البطولة، اتضحت حتى الآن هوية اربعة حكام هم الكويتي محمد سعد العميري والجزائري بولمية عبدالقادر واللبناني بول السقيم والمصري سامح لطفانوس، بينما خلت قائمة الوفد البيلاروسي من الحكم، ولم تتضح هوية وفود فلسطين وتونس لعدم ارسال القوائم الرسمية.

[email protected]

التعليق