الكأس الذهبية

المكسيك ترافق هندوراس إلى نصف النهائي

تم نشره في الاثنين 20 حزيران / يونيو 2011. 02:00 صباحاً
  • المكسيكي خافيير هرنانديز (أقصى اليمين) يراقب كرته وهي تدخل مرمى غواتيمالا أول من أمس - (رويترز)

ايست راذرفورد - أحرز خافيير هرنانديز هدفه السادس في الكأس الذهبية لكرة القدم ليقود المكسيك حاملة اللقب لتحويل تأخرها والفوز 2-1 على غواتيمالا في دور الثمانية أول من أمس السبت. واحتاجت المكسيك لهدفين في الشوط الثاني لتتجنب مفاجأة كبيرة بعدما تقدمت غواتيمالا في الدقيقة الخامسة عبر قائدها كارلوس رويس.
وتعادل البديل الدو دي نيغيرس للمكسيك في بداية الشوط الثاني ثم حفظ هرنانديز مهاجم مانشستر يونايتد الانجليزي ماء وجه منتخب بلاده عندما سجل الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 66، وقال خوسيه مانويل دي لاتوري مدرب المكسيك في مؤتمر صحافي عبر مترجم “هذا الفريق قوي للغاية من الداخل، اللاعبون يعلمون انه يمكنهم التغلب على اي محنة. كنا نعلم انه يمكننا تحويل تأخرنا وحققنا هذا بالفعل”. وكان هرنانديز سجل ثلاثة اهداف في المباراة الافتتاحية للمكسيك امام السلفادور واضاف هدفين اخرين في اللقاء الثاني بدور المجموعات مع كوبا وهو هداف البطولة حتى الآن.
وستتقابل المكسيك في قبل النهائي بعد غد الاربعاء مع هندوراس التي تخطت عقبة كوستاريكا بركلات الترجيح في وقت سابق أول من أمس السبت، وقال دي لاتوري الذي يفتقد خمسة لاعبين من فريقه بعد ايقافهم اثناء البطولة بسبب السقوط في اختبار للكشف عن منشطات “هذا هو الموقف الذي نمر به حاليا. لكن الفريق مستعد جيدا ويتكيف مع الوضع”.
وسيشارك الفائز بلقب هذه النسخة من الكأس الذهبية في كأس القارات التي تقام في البرازيل العام 2013، ودخلت المكسيك بطلة الكأس الذهبية خمس مرات المباراة وهي المرشحة الاوفر حظا لتخطي عقبة غواتيمالا المصنفة 125 عالميا.
لكن شباك المكسيك تلقت هدفا مبكرا عندما أرسل الياس اينوك فالاسكويس لاعب غواتيمالا كرة من منتصف ملعب فريقه لينطلق رويس بقوة ويضعها في المرمى من فوق الحارس الفريدو تالافيرا.
وسيطرت المكسيك على مجريات اللعب بعد ذلك في الشوط الأول وصنعت العديد من الفرص لكنها فشلت في ادراك التعادل بسبب ضعف انهاء الهجمات اضافة للدفاع الجيد من غواتيمالا. لكن ضغط المكسيك اثمر اخيرا عندما استغل دي نيغريس كرة مرتدة من ريكاردو خيريس حارس غواتيمالا ليتعادل للفريق ثم اضاف هرنانديز الهدف الثاني اثر تمريرة من الجناح الايمن بابلو باريرا.
وتغلبت هندوراس على كوستاريكا 4-2 بركلات الترجيح أول من أمس السبت لتلاقي المكسيك في نصف النهائي.
وانتهى الوقت الاصلي للمباراة بالتعادل 1-1 واستمرت النتيجة دون تغيير في الوقت الاضافي لمدة نصف ساعة على شوطين. ونفذت هندوراس ركلاتها الاربع بنجاح لكن سيلسو بورجيس والفارو سابوريو أهدرا محاولتين لكوستاريكا بعدما سددا في العارضة.
وكان سابوريو أهدر ركلة جزاء في الشوط الثاني من الوقت الاصلي عندما تصدى نويل باياداريس حارس هندوراس لمحاولته. وبعد نهاية الشوط الاول دون اهداف افتتحت هندوراس التسجيل في الدقيقة 50 عندما أحرز المهاجم جيري بنغستون هدفه الثالث في البطولة.
وشق خافيير بورتيو طريقه وسط منطقة جزاء كوستاريكا وسدد كرة تصدى لها الحارس كيلور نافاس لكن بنغستون تابعها في المرمى، وأدركت كوستاريكا التعادل بعد خمس دقائق عندما سدد دينيس مارشال الكرة بضربة رأس بعد ركلة ركنية نفذها كريستيان بولانوس.
ونالت كوستاريكا ركلة جزاء مثيرة للجدل عندما سقط ماركو يورينا إثر مخالفة ضده من المدافع فيكتور فرنانديز. وحصل باياداريس على انذار للاعتراض لان سابوريو لم يضع الكرة على علامة نقطة تنفيذ ركلة الجزاء لكن حارس هندوراس استعاد هدوء اعصابه ليتصدى للمحاولة.
وأتيحت للفريقين فرص للفوز بالمباراة في الوقت الاضافي لكن لم يتمكنا من التسجيل ليمتد اللقاء لركلات ترجيح حسمها بنغستون لصالح هندوراس، وقال ريكاردو لافولبي مدرب كوستاريكا “اعتقد ان عامل الحظ يدخل في الحسبان. اعتقد اننا انهينا المباراة بشكل أفضل كثيرا من الفريق المنافس. الفريق المنافس كان يحاول اضاعة الوقت والسقوط على الارض”.
وهذه المرة الثالثة التي تصل فيها هندوراس لنصف النهائي في آخر أربع نسخ بينما خرجت كوستاريكا للمرة الثانية على التوالي بركلات الترجيح.

(رويترز)

التعليق