اتحاد الكرة "يجدول" بطولة الدرع اليوم والبطاينة يؤكد إغلاق ستاد الملك عبدالله

تم نشره في الاثنين 20 حزيران / يونيو 2011. 02:00 صباحاً
  • ستاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة لن يستقبل بداية مباريات الدرع بعد اغلاقه للصيانة-(الغد)

عاطف عساف

عمان - من المنتظر ان تفرغ دائرة المسابقات في اتحاد كرة القدم اليوم من جدولة بطولة درع الاتحاد (المناصير) بتحديد المواعيد والملاعب التي ستستقبل المباريات بصورة نهائية، بعد ان حدد في وقت سابق موعد بداية البطولة في الأسبوع الأول في الأول من شهر تموز (يوليو) المقبل حيث قسمت الفرق المشاركة الى مجموعتين، وضمن الأولى فرق، الوحدات وكفرسوم والمنشية وذات راس والبقعة والعربي وضمت الثانية: الفيصلي وشباب الأردن والرمثا واليرموك والجليل والجزيرة، وستلعب كل مجموعة دوريا من مرحلة واحدة بحيث يتأهل الأول والثاني الى الدور الثاني الذي يقام بطريقة خروج المغلوب من مرة واحدة (نظام التقاطع).
وسيصار في اجتماع اليوم الى تحديد موعد بدء المباريات بالأيام بعد إقرارها بالأسابيع خلال القرعة ريثما تتضح الصورة كاملة حول جاهزية الملاعب وبالأخص ستاد الملك عبدالله، وكان موعد الجدولة أرجئ بوقت سابق في ضوء الكتاب الذي صدر عن مدينة الملك عبدالله الثاني أعلن فيه إغلاق الملعب من أجل الصيانة على أن تستمر فترة الإغلاق حتى منتصف شهر تموز (يوليو) المقبل بهدف زراعة المناطق المتآكلة من جديد لكي يكون الملعب جاهزا حتى نهاية العام الحالي، ومن المفروض ان تنتهي مرحلة الذهاب من دوري المناصير للمحترفين، ليعاد إغلاقه من جديد خلال فترة البيات الشتوي للدوري بهدف إعادة تأهيله من جديد.
الى ذلك أكد مدير المرافق الرياضية والترفيهية في أمانة عمان المهندس ناصر البطاينة ان الإغلاق جاء بعد أن استقبل الملعب غالبية المباريات التي أقيمت الموسم الماضي سواء على النطاق المحلي أو الخارجي بما في ذلك استحقاقات الأندية والمنتخبات الوطنية، ومن أجل الإبقاء على جاهزيته لفترة طويلة تقرر إغلاقه من أجل إعادة تأهيله من جديد.
وكشف البطاينة بأنه تلقى اليوم (يوم أمس) اتصالا من أمين السر العام في اتحاد كرة القدم خليل السالم يستفسر فيه حول جاهزية الملعب، وفي ضوء هذا الاتصال ونظرا لقناعة أمانة عمان بصورة عامة ودائرة المرافق بصورة خاصة بضرورة توفير جميع الأجواء الملائمة أمام اتحاد كرة القدم وغيره من الاتحادات الأخرى لاستخدام هذه المرافق سيصار اليوم الى عقد اجتماع يضم بعض المعنيين بما في ذلك، رئيس القسم الرياضي والمهندس المسؤول عن الزراعة لتدارس الموضوع ومحاولة تقليص الفترة الزمنية المقررة للإغلاق لكي يتسنى للاتحاد المضي قدما في بطولاته من دون تعثر.
وأضاف البطاينة بأننا نسعى لتجهيز الملعب بأسرع وقت ممكن، لكن هذا لن يكون قبل انقضاء الأسبوع الأول من الشهر ذاته، على ان يستمر استخدام الملعب حتى نهاية العام من دون توقف، وأشار بأن فرصة السماح للأندية بالتدريب تبدو صعبة من أجل المحافظة على أرضية الملعب واستمراريته باستقبال النشاطات.
وكانت دائرة المسابقات أكدت أن الاتحاد يسعى لاستخدام غالبية الملاعب في بطولة الدرع في مقدمتها ستاد عمان الدولي وستاد الملك عبدالله الثاني وستاد الحسن والأمير هاشم والسلط والأمير محمد والبتراء.
ومن غير جدولة بطولة الدرع ما تزال الأندية تنتظر إقامة قرعة بقية البطولات بما في ذلك دوري المحترفين والكأس والدرجة الأولى، والأخيرة أي الأولى تتجه النية لإقامتها جنبا الى جنب مع بطولة دوري المحترفين في شهر أيلول (سبتمبر) المقبل، والهدف ينصب من أجل وأد عملية الاستعارة بين الأندية بحيث لا يسمح للاعبين المشاركة في بطولة دوري المحترفين، وفي الوقت نفسه المشاركة ببطولة الأولى كما جرى في المواسم الماضية من أجل تحفيز الأندية على إيجاد الوجوه البديلة وعدم الاعتماد على اللاعبين الجاهزين.

[email protected]

التعليق