شحاتة غير قلق على منصبه مع المنتخب المصري

تم نشره في السبت 4 حزيران / يونيو 2011. 02:00 صباحاً

القاهرة -  قال حسن شحاتة مدرب منتخب مصر إنه ليس قلقا ازاء احتمال اقالته في حالة الاخفاق في الفوز على جنوب افريقيا يوم غد الاحد في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الافريقية لكرة القدم 2012.
وأكد مدرب مصر أن رحيله عن الفريق بعد نحو سبع سنوات من توليه المهمة سيكون “قراري” اذا وجدت الأجواء المحيطة بي غير مناسبة “ولن أكون مجبرا عليه من اتحاد كرة القدم”.
وحصدت مصر التي أحرزت اللقب ثلاث مرات متتالية بداية من 2006 تحت قيادة شحاتة وهو انجاز غير مسبوق، نقطة واحدة في أول ثلاث مباريات لها بالمجموعة السابعة وستبدأ من مباراتها يوم غد الاحد ضد جنوب افريقيا في القاهرة مهمة شاقة للتأهل.
وقال شحاتة للصحافيين أول من أمس الخميس في ختام معسكر تدريبي للمنتخب المصري بمدينة الإسماعيلية “أنا متعاقد مع اتحاد الكرة حتى تصفيات كأس العالم بالبرازيل 2014 لذا لا أعتبر المباراة أمام جنوب افريقيا بمثابة الفرصة الأخيرة لي مع المنتخب”.
وأضاف شحاتة الذي يرزح تحت وطأة انتقادات حادة منذ خسارة مصر أمام جنوب افريقيا في آذار(مارس ) وهي هزيمة أضعفت آمال الفريق بشكل كبير في التأهل للبطولة الافريقية “سأكون مستعدا للرحيل بقراري واقتناعي اذا وجدت أن المصلحة العامة تستدعي حدوث تغيير في شخصية المدير الفني”.
وأكد شحاتة إن رغبته في معرفة مصير منتخب مصر بعد مباراة جنوب افريقيا التي تقام استاد الكلية الحربية هي سبب تأجيل الموافقة على مواجهة الارجنتين أو اوروغواي وديا في آب (أغسطس) المقبل قائلا “لا أريد الاتفاق على لقاءات في فترة قد لا أكون فيها مدربا لمصر”.
وتتخلف مصر بست نقاط وراء جنوب افريقيا صاحبة صدارة المجموعة السابعة وأي نتيجة سوى الفوز ستبعد الفريق عمليا عن المنافسة وستمثل نهاية لعصر سيطر فيه “الفراعنة” على اللعبة في القارة.
وستلتقي مصر بعد مباراة جنوب افريقيا خارج ملعبها مع سيراليون ثم تلعب على أرضها ضد النيجر.

(رويترز)

التعليق