منافسات الدور الثاني للتصفيات الأولمبية تفتتح اليوم

منتخب الكرة النسوي يبحث عن الانتصار في مواجهة نظيره الإيراني

تم نشره في الجمعة 3 حزيران / يونيو 2011. 02:00 صباحاً
  • لاعبات المنتخب النسوي خلال الحصة التدريبية أول من أمس -(من المصدر)

يحيى قطيشات

عمان– يستهل المنتخب النسوي لكرة القدم، عند الساعة السابعة من مساء اليوم الجمعة، مبارياته في منافسات الدور الثاني من التصفيات الأولمبية في لندن 2012، بلقاء المنتخب الإيراني على ستاد عمان الدولي بمدينة الحسين للشباب، حيث يرمى المنتخب بأوراقه الفنية بحثا عن بداية قوية في التصفيات التي يستضيفها اتحاد الكرة بمشاركة منتخبات إيران وأوزبكستان وفيتنام وتايلند بالإضافة الى المنتخب النسوي، وتستمر لغاية يوم الثاني عشر من الشهر الحالي.
ويسبق لقاء المنتخبين الأردني والإيراني، مباراة افتتاح التصفيات وتجمع منتخبي أوزبكستان وتايلاند عند الساعة الرابعة عصرا على الملعب ذاته.
وأكملت المنتخبات المشاركة مساء أمس تحضيراتها الفنية استعدادا لمباراتي اليوم، حيث خضعت الى وجبات تدريبية على ملعبي البولو في عمان والأمير محمد بالزرقاء.
وشهد مقر إقامة الوفود في فندق الشام بالاس ظهر أمس،  الاجتماع الفني للمنتخبات بحضور المراقبة الإدارية البحرينية سوسن تقوي، والمديرين الإداريين والفنيين للمنتخبات المشاركة وحكام البطولة، حيث تم مناقشة التعليمات الخاصة بالتصفيات وتحديد ألوان قمصان المنتخبات.
مواجهة لاهبة
يدرك الجهاز الفني للمنتخب الوطني، أهمية الفوز بنقاط لقاء اليوم، في رحلة البحث والمنافسة الحقيقية على بطاقة التأهل، وتدرك المديرة الفنية الهولندية هيسترين جانيت ان المنتخب الإيراني ربما يكون أسهل المنتخبات في التصفيات، حيث تعرف لاعباتنا معظم قدرات وإمكانات نظيراتهن الإيرانيات عبر لقاءات عديدة جمعت المنتخبين، وآخرها لقاء الدور الأول من التصفيات في العاشر من شهر آذار (مارس) الماضي، وانتهى بالتعادل الإيجابي1-1، وستعتمد هيسترين على السيطرة على منطقة العمليات في وسط الملعب بوجود الثلاثي ستيفاني النبر وانشراح حياصات وشروق الشاذلي في عمق الملعب بواجبات متنوعة في الجانبين الهجومي والدفاعي، تساندهن طلعات فرح البدارنة وزينة بيترو من الميمنة، ووعد الرواشدة وسما خريسات من الميسرة لتشكيل جبهة هجومية على مرمى حارسة المنتخب الإيراني زمرد سليمان، ومنح لاعبة الهجوم مي سويلم إمكانية اختراق الدفاع الإيراني، وستبحث لاعبات المنتخب عن تسجيل هدف مبكر يريح الأعصاب، ويشتت أفكار وخطط المدربة الإيرانية، لكن المطلوب من ثنائي الدفاع آلاء أبو قشة وآية المجالي وضع هجوم المنتخب الإيراني سارة قومي ووحيدة اساري وزهرة قمبري تحت الرقابة الصارمة ومنعهن من التحرك بحرية أمام مرمى حارس المنتخب زينة السعدي، خصوصا ان المنتخب الإيراني يلعب كرة سهلة من دون تعقيد، ويبني الهجمات عبر أساليب متنوعة، وتملك لاعبات إيران القدرة على التسديد من خارج منطقة الجزاء.
ورغم افتقاد المنتخب النسوي عناصر مميزة جراء غياب الخماسي المؤثر ميساء جبارة  “صاحبة آخر هدف في المرمى الإيراني”، ونتاشا النبر وشهيناز ياسين وريما الرامونية وعبير النهار لأسباب مختلفة، بالإضافة إلى غياب صانعة ألعاب المنتخب فرح العزب الموجودة مع المنتخب لكن الإصابة منعتها من خوض التصفيات، وتبقى دكه الاحتياط في المنتخب عامرة بلاعبات مميزات وصاحبات خبرة.
نتائج المنتخبات المشاركة في تصفيات الدور الأول
- المنتخب الأردني: حل المنتخب النسوي بالمركز الثاني بالمجموعة الثالثة، خلف المنتخب الإيراني برصيد 5 نقاط بعد تعادل مع المنتخب البحريني 1-1، والمنتخب الإيراني 1-1، وفوزه على المنتخب الفلسطيني بنتيجة 6-0.
- المنتخب الإيراني: تصدر منتخبات المجموعة الثالثة برصيد 7 نقاط، بفوزه على المنتخب البحريني 2-0، وعلى المنتخب الفلسطيني 4-0، وتعادل مع المنتخب الأردني 1-1.
- منتخب تايلاند: حل المنتخب التايلاندي بالمركز الثاني بين منتخبات المجموعة الأولى برصيد 9 نقاط، بعد تغلبه على منتخبات تايوان 3-0، ميانمار 2-0، هونج كزنج 4-0، وخسارة وحيدة أمام منتخب فيتنام 1-2.
- منتخب فيتنام: تصدر منتخب فيتنام منتخبات مجموعته الأولى برصيد 10 نقاط، بفوزه على منتخبات هونج كونج 4-0، ميانمار 2-0، وعلى منتخب تايلاند 2-1.
- منتخب أوزبكستان: تأهل المنتخب الأوزبكي للدور الثاني على حساب منتخب الهند في المباراة الفاصلة بنتيجة 5-1، وكان المنتخب فاز على منتخب بنجلادش 3-0، وتعادل مع المنتخب الهندي 1-1.
ترتيب المنتخبات حسب آخر تصنيف “فيفا”       
يحتل المنتخب الفيتنامي المركز الثاني والثلاثين، فيما يحتل منتخب تايلاند المركز الرابع والثلاثين، ويحتل المنتخب الإيراني المركز الحادي والخمسين، ويحتل المنتخب النسوي المركز السابع والخمسين، ويحتل المنتخب الأوزبكي المركز الثالث والثمانين.
نظام التصفيات
تتنافس المنتخبات وفق نظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة، ويتأهل صاحب المركز الأول فقط إلى المرحلة النهائية، التي ستضم إلى جانبه منتخبات استراليا وكوريا الشمالية وكوريا الجنوبية والصين واليابان الحاصلة على التصنيف الأعلى في تصفيات أولمبياد بكين 2008، وفي المرحلة النهائية تتنافس المنتخبات الستة وفق نظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة خلال الفترة من1-11 أيلول (سبتمبر)، ويتأهل منتخبان فقط إلى الأولمبياد المقبل.
الجهاز الفني والإداري والطبي للمنتخب
يقود المنتخب النسوي جهاز فني مكون من المديرة الفنية الهولندية هيسترين جانيت، والمدربين خضر عيد، وساندرا وسلامة عيد، ولينا العبداللات مديرة إدارية، والمعالجة سجى أبا زيد، ومسؤول اللوازم زيد محمد.

[email protected]

التعليق