منتخب الكرة النسوي يدخل معسكرا تدريبيا الاربعاء استعدادا للتصفيات الأولمبية

تم نشره في الأحد 29 أيار / مايو 2011. 02:00 صباحاً
  • لاعبة المنتخب النسوي ميساء جبارة (يمين) تلحق بلاعبة ايرانية في تصفيات الدور الأول-(الغد)

يحيى قطيشات

عمان - يخلد المنتخب النسوي لكرة القدم اليوم وغد للراحة ، قبل ان  يعاود تدريباته عند الساعة الرابعة من مساء يوم الثلاثاء المقبل على ملعب البولو بمدينة الحسين للشباب، تحضيرا للمشاركة في الدور الثاني من التصفيات الأولمبية في لندن 2012، والتي تفتتح يوم الجمعة المقبل على ستاد عمان الدولي ، وتستمر لغاية الثاني عشر من شهر حزيران (يونيو) الحالي، وبمشاركة منتخبات إيران وأوزبكستان وفيتنام وتايلند، حيث ستلعب المنتخبات وفق نظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة، ويتأهل صاحب المركز الأول إلى المرحلة النهائية، التي ستضم إلى جانبه منتخبات استراليا وكوريا الشمالية وكوريا الجنوبية والصين واليابان الحاصلة على التصنيف الأعلى في تصفيات أولمبياد بكين 2008، وفي المرحلة النهائية، ستتنافس المنتخبات الـ(6) خلال الفترة من (1-11) أيلول (سبتمبر) وفق نظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة، من أجل بطاقتي تأهل إلى أولمبياد لندن (2012).
وسيدخل المنتخب اعتبارا من يوم الأربعاء المقبل في معسكر تدريبي بفندق الشام بلاس، وسط بعض الصعوبات التي تواجه الجهاز الفني بقيادة  المديرة الفنية الهولندية هيسترين جانيت، والمدربين خضر عيد، وساندرا وسلامة عيد، حيث تأكد بشكل رسمي غياب المهاجمة شهناز ياسين والتي غادرت عمان مع عائلتها في زيارة خاصة للبحرين على خلفية عدم حل مشكلة “الحجاب” ، وإصرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على تطبيق التعليمات المتعلقة في منافسات التصفيات، مع العلم بان اللاعبة خاضت منافسات الدور الأول للتصفيات والتي استضافها اتحاد اللعبة على ملعب الأمير محمد بمدينة الزرقاء  بارتداء “الكاب” ، وتغيب لنفس السبب حارسة مرمى المنتخب مسعدة رامونية، فيما حرمت الإصابة المهاجمة عبير النهار من مشاركة زميلاتها في التصفيات، وساهم عدم حل مشكلة ابرز مهاجمات المنتخب ميساء جبارة  مع الجامعة في غيابهاحتى الآن عن تدريبات المنتخب، لكن المنتخب استفاد من عودة اللاعبات المصابات فرح العزب وياسمين خير ونتاشا النبر، بالإضافة الى شروق الشاذلي التي ابتعدت عن صفوف المنتخب لخلاف مع المديرة الفنية هيسترين جانيت. 
وتعرض المنتخب في الأيام الأخيرة الى هجوم من النقاد وأهالي اللاعبات والأندية، بعد التراجع  في مستواه الفني، وسلسلة الخسائر في المباريات الودية، بالإضافة الى عدم تحقيق الفائدة المرجوة من المعسكر الذي اقامه في العاصمة الهولندية أمستردام، وتصويب الملاحظات التي أدت الى تعرض المنتخب لخسارة أمام فريق الموهوبات في الاتحاد الهولندي بنتيجة 0-4، وخسارة أخرى أمام منتخب الشابات الهولندي بنتيجة 0-9.
وتضم تشكيلة المنتخب اللاعبات: ستيفاني النبر، ميساء جبارة، عبير النهار، شهناز ياسين، انشراح حياصات، مي سويلم، فرح بدارنة، زينة بيترو، زينة السعدي، شيرين الشلبي، شارلوت ابيض، سجى ماضي، آية المجالي، آلاء أبو قشة، سما خريسات، وعد الرواشدة، هبة فخر الدين، مسعدة رامونية ونتاشا النبر، فرح العزب، ياسمين خير وشروق الشاذلي.
 أسباب اعتذار ميساء عن التصفيات ومساع لإعادتها
فاجأت اللاعبة ميساء جبارة المنتخب النسوي لكرة القدم بالاعتذار عن عدم المشاركة في التصفيات الاولمبية التي تنطلق خلال الايام القليلة المقبلة، من دون الافصاح عن الاسباب الحقيقية لذلك باستثناء الجهاز الفني واتحاد الكرة. وبحسب المعلومات فان إعتذار ميساء جاء بسبب عدم مقدرة اتحاد الكرة على  تسهيل مهامها الدراسية في الجامعة، مما تسبب لها في ضياع العديد من المواد الدراسية، وبالتالي اقتراب حصولها على الانذار الثاني في الجامعة.
اللحظات الاخيرة قبل اعتذار اللاعبة حملت في طياتها اجتماعا بين ميساء من جهة والمدربة الهولندية هسترين وامين سر اتحاد الكرة خليل السالم، حيث تم الاتفاق على انة تلتزم اللاعبه بجميع تدريبات المنتخب شريطة مساعدتها بالجامعة.
ولكن بعد الاجتماع بيومين تفاجأت ميساء بحرمانها من أحدى المواد في الجامعة التي تدرس بها، الامر الذي دفعها لسحب المادة، وبالتالي تهديدها بالحصول على الانذار الثاني نتيجة التزامها مع المنتخب.
وتواجه ميساء جبارة حاليا امواجا من العتب من جانب زميلاتها في المنتخب بسبب قرارها بالانسحاب من المنتخب، اضافة الى ضغوط تمارس عليها للعدول عن القرار وبالتالي العودة للمنتخب، وما يزال الأمل قائما لدى المنتخب باستعادة لاعبته جبارة خلال التصفيات الحاسمة.

[email protected]

التعليق