الفرق الأردنية تقدم أوراق المنافسة على لقب دورة فلسطين الكروية

تم نشره في الأربعاء 18 أيار / مايو 2011. 02:00 صباحاً
  • إداريان من نادي اليرموك يلتقيان لاعبين من السنغال أول من أمس - (تصوير: معتصم المالكي)

وفد اتحاد الإعلام الرياضي

رام الله- دخل فريق الجزيرة دائرة المنافسة بقوة على كأس بطولة فلسطين الدولية الأولى لكرة القدم، بعدما تصدر أول من أمس المجموعة الأولى اثر فوزه الكبير على الظاهرية الفلسطيني بنتيجة 3-1 على ملعب الحسين بمدينة الخليل.
واتسعت رقعة الإثارة في البطولة التي انطلقت منافساتها الأحد الماضي، من خلال حفل الافتتاح الذي شهده ملعب الشهيد فيصل الحسيني بحضور عدد كبير من الشخصيات الرياضية العربية والدولية وعلى رأسهم سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحادين الأردني وغرب آسيا - نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم إلى جوار رئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر، ووزير الشباب والرياضة في السنغال بالإضافة إلى حضور رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية جياني ميرلو وأمين عام الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية ورئيسي الاتحادين الاردني والعربي الزميل محمد جميل عبدالقادر والأفريقي بلعيد بوميد للصحافة الرياضية، وأكثر من 60 إعلاميا من 15 دولة عربية وأجنبية.
وتميزت المباراة بسيطرة لاعبي الجزيرة على مجرياتها ولا سيما في الشوط الاول، وسجل أهدافه كل من أمجد الشعيبي ومحمد الباشا وأحمد سمير.
وضمن نفس المجموعة سيطر التعادل الايجابي 1-1 على مباراة ترجي وادي النيص الفلسطيني وبلاستينو التشيلي.
واهدر فريق ذات راس فوزا كان في متناول اليد بتعادله مع فريق نصر تيارت الموريتاني الإيجابي بهدفين لكل منهما، رغم أنه أنهى الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين، في المباراة التي جرت على ملعب رؤية بمدينة جنين ضمن منافسات المجموعة الرابعة، وضمن نفس المجموعة سجل مركز بلاطة فوزه الثاني على التوالي بعدما تغلب على الجولان بثلاثة أهداف نظيفة.
وفي استاد الشهيد فيصل الحسيني برام الله انتهت مباراة هلال القدس الذي يقوده المدرب الأردني جمال محمود وتفرغ زينة الموريتاني ضمن المجموعة الثالثة بالتعادل السلبي، في مواجهة شهدت تكافأ في المستوى من كلا الفريقين، من دون أن يفلح أي منهما في هز الشباك، وفي نفس المجموعة نجح البقعة في الظفر بأول 3 نقاط في البطولة بعد فوزه على مجتمع جنوب أفريقيا بهدفين مقابل هدف واحد، في اللقاء الذي جرى على استاد أريحا وشهد إثارة وندية كبيرة بين الفريقين مع افضلية لفريق البقعة الذي عوض خسارته المفاجئة امام تفرغ الموريتاني في الجولة الماضية.
واختتمت يوم أمس منافسات المرحلة الثانية بلقاءين، جمع الأول اليرموك ورايسنغ دكار السنغالي على ملعب الشهيد فيصل الحسيني، وفي الثاني التقى مركز الأمعري ونادي تشفل الهنغاري.
 وتدخل منافسات الدور الاول مرحلة الحسم اليوم، وتخوض الفرق الأردنية مواجهات مصيرية، حيث يلتقي البقعة نظيره هلال القدس على ملعب اريحا عند الساعة السادسة مساء، فيما يلاقي ذات راس فريق بلاطة الفلسطيني  الساعة الخامسة والنصف على ملعب نابلس وعلى ملعب الخضر بالخليل يواجه الجزيرة فريق فلسطينو التشيلي الساعة السادسة مساء.
اليرموك يفاتح لاعبين من السنغال
في الاتجاه ذاته التقت إدارة اليرموك لاعبين من فريق دكار السنغالي، وتم الاتفاق بشكل مبدئي بانتظار استكمال مراقبتهما من الجهاز الفني والدخول في المفاوضات الرسمية، ويذكر أن دكار يعد من أندية المقدمة في الدوري السنغالي وأحد أبرز المرشحين للظفر بالبطولة. وابدى اللاعبون استعدادهم للعب في الدوري الأردني نظرا لسمعة الكرة الأردنية في المحافل الخارجية.
كما وضعت الأندية الأردنية في برامجها مراقبة بعض اللاعبين الفلسطينيين في محاولة للاستفادة منهم في الموسم المقبل.
محمود يشيد بالتحكيم
أشاد مدير دائرة الحكام في الاتحاد الأردني سالم محمود بكفاءة الحكام المشاركين في إدارة مباريات البطولة، وقال: تمنيت لو تواجد طاقم حكام من الأردن لتحقيق الفائدة من البطولة، مبديا استعداده لتزويد الاتحاد الفلسطيني مستقبلا بكافة الخبرات التحكيمية للمشاركة في مختلف المسابقات الفلسطينية.
الرجوب يستنكر
استنكر رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية اللواء جبريل الرجوب، ممارسات سلطات الاحتلال بحق عدد من الإعلاميين والإداريين واللاعبين الذين تم منعهم من الدخول إلى الاراضي الفلسطينية لمشاركة الشعب الفلسطيني بإحياء ذكرى النكبة من خلال هذه البطولة الدولية، التي تم تنظيمها لإبراز ما تعانيه الرياضة الفلسطينية من اجراءات قمعية.
وقال الرجوب الذي تحدث بعد مباراة الجزيرة والظاهرية: تسير البطولة وفق الخطة الموضوعة وتحظى بالنجاح والاهتمام من كافة المستويات رغم الظروف، واشاد رئيس اللجنة الاولمبيبة بزيارة سمو الأمير علي التاريخية وحضوره افتتاح البطولة، معتبرا ذلك من ابرز العوامل التي أسهمت في إنجاح البطولة.

التعليق