بن همام يتهم بلاتر بالتفرد في اتخاذ القرارات وصراع رئاسة الفيفا يشتد

تم نشره في الجمعة 13 أيار / مايو 2011. 03:00 صباحاً
  • القطري محمد بن همام ينتقد رئيس "الفيفا" جوزيف بلاتر أمس-(ا ف ب)

لندن - انتقد محمد بن همام المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أمس الخميس الرئيس الحالي للفيفا سيب بلاتر لتبرعه بمبلغ 20 مليون دولار للشرطة الدولية (الانتربول) للمساعدة في جهود القضاء على التلاعب في نتائج المباريات قائلا ان الخطوة لم تحصل على موافقة اللجنة التنفيذية للفيفا.
وجاء إعلان بلاتر عن المبادرة يوم الاثنين الماضي وهي تهدف الى التصدي لمكافحة المراهنات غير القانونية والتلاعب بنتائج المباريات وهي امور تهدد نزاهة اللعبة الشعبية على مستوى العالم.
وسيتنافس بلاتر وبن همام على رئاسة الفيفا في الانتخابات التي ستتم في الاول من  حزيران(يونيو) المقبل في زوريخ السويسرية.
الا ان القطري بن همام (62 عاما) رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قال في رسالة عبر موقعه الرسمي على الانترنت أمس الخميس ان اللجنة التنفيذية للفيفا لم يتم التشاور معها حول التبرع للانتربول. والمنحة هي الأكبر التي يحصل عليها الانتربول من مؤسسة خاصة.
وقال بن همام ايضا انه لا يعتقد ان الفساد موجود في اروقة الفيفا رغم ادعاءات بحدوث تجاوزات قدمها ديفيد تريسمان الرئيس السابق للاتحاد الانجليزي لكرة القدم خلال الاسبوع الحالي.
وقال بن همام "في الوقت الراهن تجاوز الرئيس حدوده التنفيذية وهو ما يثبته الاعلان مؤخرا عن مبادرة للتبرع بملبغ 20 مليون دولار للانتربول. تصوروا الفيفا يمول انشطة الانتربول."واضاف بن همام "اتخذ رئيس الفيفا القرار بشكل تعسفي ولم يناقشه مع اللجنة التنفيذية... انه مثال آخر على ان النظام الحالي اختار ادارة شؤون اللعبة بالطريقة التي يراها مناسبة وليس بالاسلوب المتسق مع الاجراءات المناسبة للاتحاد. كيف يمكننا ان نقنع الناس براءة الفيفا."وقال بن همام "لقد اصبح واضحا مرة اخرى خلال الايام الاخيرة ان هناك حاجة ملحة للقيام بشيء لتحسين ودعم صورة الفيفا واسم رياضتنا الجميلة ومؤسستها الرائدة التي انجرت الى الوحل مرة اخرى.. يسعدني ومن دون أي تحفظ ان اؤكد من جديد انني اعتقد جازما ان الفيفا كمؤسسة لصنع القرار وكمنظمة بعيدة عن الفساد."
وأردف بن همام قائلا "كرة القدم هي قوة للخير والفيفا هي ضمانة القيام بتغييرات ايجابية حول العالم.. الا انه وفي الوضع الراهن فانه من غير الممكن ان ننكر ان سمعة الفيفا قد لطخت الى حد كبير للغاية وانه حان الوقت لتغيير هذه الاوضاع."
ومضى بن همام قائلا "هناك حاجة الى ظهور اجواء جديدة في الفيفا. هناك حاجة الى فرصة جديدة لظهور افكار جديدة ولان تسير المنظمة في اتجاه جديد."
السركال "اذا اتحدت آسيا وراء بن همام سيفوز بسهولة"
واعتبر نائب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الإماراتي يوسف السركال بأن فوز القطري محمد بن همام برئاسة الاتحاد الدولي (فيفا) سيكون سهلا في حال اتحدت القارة الآسيوية وراء ترشيحه، كاشفا عن طموح شخصي له بالترشح للاتحاد القاري.
وجاء كلام السركال في حديث لموقع قناة "الكأس" القطرية حيث قال "لا شك بان آسيا هي التي ستحدد نجاح بن همام، فلو دخلت كلها سويا لمصلحته من دون أي اختراق سيكون لذلك دور كبير، لكن في الوقت نفسه لسنا فى غنى عن افريقيا والكونكاكاف، حيث سيكون لهذين الاتحادين دور مؤثر ايضا".
واضاف "يمثل بن همام كل قارة آسيا، ونأمل من جميع الاتحادات الأهلية ان تكون خلفه في هذا الحدث الكبير ويعطونه أصواتهم، فلا بد من الدعم المعنوي له لأنه يمثل القارة كلها ولا يمثل نفسه، ونأمل أن تكون الأصوات من آسيا كاملة، لكن الواقع يختلف بالطبع، ونأمل أن تكون تلك النسبة ضئيلة جدا. على العموم وحتى لو خرجت بعض الاصوات فانا اعتبرها ضئيلة وسيتم تعويضها بأصوات أخرى من خارج القارة".
واعتبر السركال بان الانتخابات المقبلة ستكون مختلفة عن سابقاتها عندما تواجه بلاتر مع السويدي لينارت يوهانسون في انتخابات العام 1998، ثم مع الكاميروني عيسى حياتو العام 2002 وقال في هذا الصدد "ما يميز بن همام انه يرتبط بعلاقات جيدة مع العديد من الاتحادات الوطنية في جميع القارات خلافا ليوهانسون وحياتو اللذين كانا منحصرين في قاراتهم فقط، والجميع يلاحظ أن بن همام عنصر مؤثر في الاتحاد الدولي من خلال وجوده في المكتب التنفيذي كما انه حقق نجاحات كثيرة لقارة آسيا، ونقلها من الهواية الى الاحتراف".
وتابع "بن همام لديه برنامج انتخابي قوي وفكر مميز، وفي وجوده سيكون للاتحاد الدولي قفزة كبيرة في اللعبة".
واعتبر السركال بان دعم الاتحاد الاوروبي لبلاتر "امر طبيعي لكن لا يعني ان الجميع متفق على ذلك، فهناك بعض الأصوات التي ستخرج لصالح بن همام من خلال المعلومات التي لدينا" مشيرا الى امكانية حصول القطري على نحو 16 صوتا من القارة العجوز.
وعن امكانية ترشحه لرئاسة الاتحاد الآسيوي في حال نجاح بن همام في انتخابات الفيفا قال السركال "النية موجودة لدي، لكن يجب ان يكون هناك توافق كبير وشبه تأييد من الأغلبية وقناعة من بقية الاتحادات الأهلية، وأرى أنه في حال فوز بن همام لا بد من انعقاد اجتماع للقيادات في غرب آسيا لمعرفة آرائهم وميولهم نحو المرشح الأنسب لخلافة بن همام واذا كان هناك اتفاق على يوسف السركال أو أي شخصية أخرى فيجب أن يقف الجميع وراء هذا الشخص".
اوقيانوسيا تدعم بلاتر
وحصل سيب بلاترعلى دفعة معنوية جديدة في اطار سعيه للاستمرار في موقع الرئاسة عندما أعلن اتحاد اوقيانوسيا لكرة القدم انه سيدعم بلاتر في انتخابات رئاسة الفيفا.
وقال اتحاد اوقيانوسيا لكرة القدم في بيان "أكد اتحاد اوقيانوسيا لكرة القدم دعمه لاعادة انتخاب رئيس الفيفا سيب بلاتر بسبب عدد من المبادرات التي كان لها تأثير ايجابي على المنطقة تحت قيادته." واضاف البيان "يقول ديفيد تشانغ رئيس الاتحاد ان جميع الاعضاء وافقوا على ان الادارة الحالية للفيفا كان لها تأثير بالغ على تطور وشعبية كرة القدم عبر منطقة المحيط الهادي."
وقال بيان الاتحاد "وفي الوقت الذي يحق فيه لكل اتحاد اختيار المرشح الذي يريد التصويت له فان الرئيس تشانغ يقول ان قرار اليوم(الخميس) يدلل على الوحدة والشفافية في داخل الاتحاد." وكان اتحادا أميركا الجنوبية وأوروبا أعلنا في وقت سابق دعمهما لبلاتر الذي يسعى للحصول على فترة رابعة في رئاسة الاتحاد الدولي للعبة الشعبية.
وهناك 208 اعضاء في الاتحاد الدولي لكرة القدم يكون لكل منهم صوت واحد في انتخابات الرئاسة. ورغم ان اتحاد اوقيانوسيا هو الاضعف بالنسبة لمستويات اللعبة الا انه يملك 11 صوتا في انتخابات الرئاسة وهو ما يزيد بصوت واحد عن اتحاد أميركا الجنوبية الذي يتكون من عشرة اتحادات.
وتولى تشانغ وهو من باوبوا غينيا الجديدة رئاسة اتحاد اوقيانوسيا خلفا للرئيس السابق رينالد تيماري الذي ترددت ادعاءات بعرضه بيع صوته مقابل الحصول على رشوة عند التصويت على استضافة نهائيات كأس العالم 2018 و2022.-(وكالات)

التعليق