تطعيم 1.5 مليون تشيلي ضد الحصبة بعد اكتشاف حالات الإصابة الأولى منذ 8 أعوام

تم نشره في الاثنين 9 أيار / مايو 2011. 03:00 صباحاً

سانتاغو- كشفت تقارير إخبارية أمس أن تفشي وباء الحصبة للمرة الأولى في تشيلي منذ ثمانية أعوام سيدفع السلطات إلى تطعيم 1.5 مليون شخص معرضين للإصابة بالمرض. وبدأ اكتشاف حالات إصابة بالمرض في آذار (مارس) الماضي، بعد تفشي المرض بين أفراد أسرة مؤلفة من والدين وابنتهما التي تبلغ من العمر عشرة أعوام، إلى جانب سيدة أخرى، والطبيبة التي قدمت لهم الرعاية الطبية. وتتراوح أعمار المصابين من البالغين بين 30 و37 عاما، وجميعهم إما سافر الى الخارج قبل الإصابة بالمرض أو تعامل مع أجنبي.وقامت وزارة الصحة بمراجعة السجلات المرضية للتطعيمات، وتأكدت من أن هؤلاء الأشخاص البالغين لم تشملهم حملات التطعيم خلال العقود الأخيرة أو أنهم تلقوا جرعة صغيرة.ووفقا للوزارة، فإن عدد الأشخاص المعرضين للإصابة بالمرض يصل الى مليون ونصف المليون، مشيرة الى أن تطعيمهم سيكلف مليوني ونصف المليون بيزو (5.3 مليون دولار). لذا فإن الوزارة ستقرر الأسبوع المقبل اذا ما كانت حملة التطعيم ستتم على مراحل. وتسعى الحكومة، خلال النصف الثاني من العام الحالي، إلى تطعيم 50 ألف شخص من المعرضين بشكل أكبر للإصابة بالمرض، فضلا عن هؤلاء الذين يسافرون الى الخارج بشكل متكرر، الى جانب الأطباء الذين يتعاملون مع المصابين.-(إفي)

التعليق