الفيفا يدرس اقتراحا لتخفيف القيود على تجنيس اللاعبين

تم نشره في الخميس 5 أيار / مايو 2011. 02:00 صباحاً

بيرن - يدرس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اقتراحا لتخفيف القيود التي تفرضها اللوائح الخاصة بتجنيس اللاعبين خلال الاجتماع السنوي لجمعيته العمومية وسيمنح لجنته التنفيذية سلطات أكبر لايقاف اتحادات أعضاء.
وسيعقد الفيفا اجتماع جمعيته العمومية في الأول من حزيران( يونيو) وتأتي الانتخابات الرئاسية التي يتنافس فيها الرئيس الحالي السويسري سيب بلاتر مع القطري محمد بن همام على رأس جدول أعمال الاجتماع.
وسيطلب من اللجنة التنفيذية أيضا خلال الاجتماع الموافقة على اجراءات لتشديد اللوائح الخاصة بالمباريات الدولية الودية.
وسيدرس الفيفا اقتراحا بأن اللاعب الذي يزيد عمره على 18 عاما يحتاج فقط للعيش في بلده الجديد لمدة ثلاثة أعوام فقط بدلا من خمسة أعوام كما تنص اللوائح الحالية قبل أن يستطيع اللعب للمنتخب الوطني.
وقال الفيفا إن الاقتراح الذي تم وضعه على جدول اعمال اجتماع الجمعية العمومية تقدم به الاتحاد الاماراتي لكرة القدم.
ويشعر كثيرون بأن القواعد الموجودة حاليا مخففة بالفعل وتسمح للاعبين بتغيير جنسياتهم بشكل سهل للغاية.
ودفعت البرتغال والمكسيك بلاعبين مولودين في الخارج من دون أن يكون آباؤهم من حاملي جنسية البلاد وهو ما يفعله عدد من الدول الافريقية أيضا.
وقال بلاتر ذات مرة انه يخشى من أن تقام كأس العالم بفرق تمتلىء باللاعبين البرازيليين الذين قاموا بتغيير جنسيتهم.
وحتى العام 2004 كان اللاعب بحاجة فقط لجواز سفر الدولة التي يرغب في تمثيلها وهو ما جعل الكثير من الدول سعيدة باللجوء لهذا الطريق السريع.
لكن وبعد محاولة قطر ضم المهاجم البرازيلي ايلتون قرر الفيفا أن اللاعبين بحاجة الى أن يعيشوا في الدولة التي يرغبون في اللعب لها لمدة عامين قبل أن يتمكنوا من القيام بذلك. وتم زيادة المدة لاحقا الى خمس سنوات.
كما سيطلب اجتماع الجمعية العمومية بالسماح للجنة التنفيذية بتعليق عضوية اي دولة من الدول الاعضاء بسبب انتهاكها للائحة واحدة من لوائح الفيفا. وفي الوقت الحالي يتم تطبيق ذلك في حالة حدوث انتهاكات خطيرة ومتكررة.
واعلنت اللجنة التنفيذية للفيفا في اذار(مارس) الماضي انها ستحكم قبضتها بشكل أكبر على المباريات الدولية الودية.
ويأتي هذا عقب خوض فريق مزيف يحمل اسم منتخب توغو مباراة في ايلول(سبتمبر) الماضي اضافة لاحتساب سبع ركلات جزاء في مباراتين اقيمتا في تركيا في شباط الماضي.
وطلب من الجمعية العمومية الموافقة على القواعد الجديدة التي تسمح للفيفا بتغيير الحكم اذا كان يعتقد انه غير مؤهل لخوض المباراة.
ويتضمن جدول اعمال الجمعية العمومية للفيفا "القاء الضوء على حقيقة انه من المهم جدا وجود شروط واضحة فيما يخص التفويض باقامة المباريات الدولية من أجل حماية نزاهة كرة القدم."-(رويترز)

التعليق