يا فؤادي

تم نشره في الثلاثاء 12 نيسان / أبريل 2011. 02:00 صباحاً

 الدكتورة أمل بورشيك
اختصاصية تربوية

تقول هبة البالغة من العمر (18 عاما)، بأنها وشقيقتها التي تصغرها بعام، نظرا لتقاربهما في العمر تتشاجران كثيرا، كما أن أختها تغار بشدة منها لتفوقها في الدراسة، حيث أنهما دائما تتعاركان ما بدأ يسبب لوالديهما الانزعاج، وتستفسر عن حل لتغيير هذا الوضع؟
في غالبية الأحيان يحدث تنافس بين الأخوة والأخوات المتقاربين في العمر، وهو أمر طبيعي في كل أسرة، علما أن هذا الاختلاف لا يعني غياب المحبة والتقدير، ولا يخلو بيت من تنافس الإخوة، وأفضل الطرق للتقارب مع الشقيقة هو مشاركتها في اهتماماتها التي تحبها وهواياتها المفضلة ليحدث انسجام بينهما، وتباين التحصيل الأكاديمي بين الأشقاء ليس مدعاة للمفاخرة بين الأشقاء، فعلى الأخت ألا تظهر ذلك لأختها كما على الوالدين أن يفصلا في المعاملة بين الأبناء على أساس التفوق الأكاديمي.

التعليق