"بافاروتي تركيا" يؤكد أنه في حالة جيدة ويشكر الجمهور على دعمه

تم نشره في الخميس 31 آذار / مارس 2011. 02:00 صباحاً
  • المطرب الشعبي التركي صاحب الأصول الكردية إبراهيم تاتلسيس- (أرشيفية)

أنقرة- أعلن المطرب الشعبي التركي صاحب الأصول الكردية إبراهيم تاتلسيس، الملقب باسم "بافاروتي تركيا"، أنه في حالة جيدة بعد تعرضه لهجوم مسلح منتصف الشهر الحالي.
ونقلت وسائل الإعلام التركية أول من أمس أن تاتلسيس أجرى أول مقابلة له منذ تعرضه للهجوم الذي أسفر عن إصابته برصاصة في الرأس اخترقت جمجمته، جعلته يخضع لثلاث عمليات جراحية.
وتوجه المطرب الشهير بالشكر إلى الجماهير التي احتشدت أمام المستشفى للاطمئنان على حالته الصحية وطالبهم بالصلاة من أجله، كما شكر الطبيب المعالج له.
وقال تاتلسيس "أنا في حالة رائعة، وأحيي الجماهير كافة، كما أطالبهم بالصلاة من أجلي".
وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قد زار تاتلسيس في المستشفى الجمعة الماضية، عندما كان المطرب في العناية المركزة ولكنه غادرها بعد الزيارة.
يشار إلى أن إبراهيم تاتلسيس ولد في أول كانون الثاني (يناير) العام 1952 بمدينة شانلي أورفا التركية، لوالد من أصل كردي، عانى من طفولة بائسة وسط أسرة مشردة، خصوصا بعد وفاة والده، وهو في الرابعة من عمره.
بزغ نجمه في الغناء خلال حقبة الثمانينيات من القرن الماضي، كما ذاع صيته في دول البلقان ومنطقة الشرق الأوسط، وشارك في العديد من الأعمال السينمائية في تركيا، وأصدر أحدث ألبوماته العام الماضي.
وكان المطرب الكبير قد أعلن في برنامجه "إيبو شو"، عزمه الترشح في الانتخابات البرلمانية المقررة في 12 حزيران (يونيو) المقبل، وتعد هذه ثالث محاولة اغتيال ضده، حيث كانت الأولى في العام 1990 والثانية العام 1998.

(إفي)

التعليق