نزال: أسعار رحلات حملة "الأردن أحلى2" تتراوح بين 9 و30 دينارا

تم نشره في الخميس 31 آذار / مارس 2011. 02:00 صباحاً

هبة العيساوي

عمان- قال رئيس اتحاد الجمعيات السياحية ميشيل نزال "إن أسعار رحلات "حملة الأردن أحلى 2"، التي ستنطلق منتصف الشهر المقبل، تتراوح بين 9 دنانير و30 دينارا، وفقا لنوع الرحلة".
وبين نزال أن رحلات الحملة، التي جاءت بهدف تنشيط السياحة الداخلية وتعويض الخسائر التي تعرض لها القطاع جراء توتر أحداث الشرق الأوسط، "ستكون متنوعة بين سياحة مبيت في المناطق السياحية والمغامرة والتنزه، وستشمل مناطق المملكة كافة".
وأكد أن تلك الرحلات "ستكون أشمل من المرحلة الأولى للحملة التي تم إطلاقها خلال العام الماضي، بحيث ستستمر على مدار العام وتستهدف كلا من فئات طلاب المدارس، والجامعات، بالإضافة إلى العائلات، ومفتوحة للمكاتب السياحية كافة"، واصفا عروض الرحلات بـ"المغرية".
ولفت الى أن جميع الفعاليات السياحية في المملكة ستتعاون لإنجاح الحملة التي ستكون أكبر من سابقتها وأشمل، وسيتم بالتعاون مع أصحاب المكاتب إطلاق الحملات الإعلانية عبر وسائل الإعلام والصحف اليومية لعرض البرامج السياحية الخاصة بالحملة.
وأوضح نزال أن الرحلات ستتركز في بداية الحملة في كل عطلة نهاية الأسبوع، بالإضافة الى رحلة واحدة في أيام مختلفة في الأسبوع.
ولفت إلى أن اللجنة المتخصصة بهذه الحملة تجتمع بشكل شبه يومي لوضع برنامج لإنجاح الحملة، مشيرا الى أن الفعاليات المشاركة في الحملة ستقدم عروضا وخصومات للمشاركين تعلن عنها بشكل فردي.
وكانت وزيرة السياحة والآثار، الدكتورة هيفاء أبو غزالة، ترأست اجتماعا في هيئة تنشيط السياحة، ضم رئيس اتحاد الجمعيات السياحية ومدير عام هيئة تنشيط السياحة وأمين عام وزارة السياحة وعدد من المهتمين، وذلك لبحث آلية تنشيط السياحة الداخلية ودعم البرامج السياحية الهادفة لإتاحة الفرصة والمجال للمواطنين الأردنيين بالاستمتاع بما حباه الله الأردن من مقومات أثرية وسياحية وطبيعية وحضارية ودينية.
وتم الاتفاق في هذا الاجتماع على متابعة واستمرارية برنامج "الأردن أحلى"، الذي تم تنفيذه من قبل هذه الوزارة في الأعياد السابقة بمشاركة القطاع السياحي الخاص، وذلك من خلال برامج شاملة تتركز على التنوع والاستمتاع والمشاهدة وإتاحة المجال أمام المواطنين باستغلال أوقات المناسبات والعطل وفترات الربيع والصيف، بمشاركتهم بهذه البرامج التي ستتم دراستها ووضعها بما يتناسب مع الدخل الاقتصادي للمواطنين وبدعم من الجهات السياحية والإعلامية كافة، بحملات سيتم إطلاقها بعد أن يتم الاتفاق على آليات وأسس هذه البرامج التي سيتم طرحها في الإعلام ليتمكن المواطنون من مشاهدتها واختيار المناسب حسب أوقاتهم وقدراتهم.
وأكدت أبو غزالة أن المواطن الأردني موضع اهتمام مباشر وهو محور التنمية السياحية ومرتكز مهم للسياحة، حيث إن السياحة تلعب دورا مهما في تنمية المجتمعات المحلية والاستفادة المباشرة منها، وقد حرص المجتمعون على ضرورة الخروج بآليات واضحة هادفة لدعم السياحة الداخلية لتتم استفادة المواطنين كافة من ثمار السياحة، وتم الاتفاق بهذا الاجتماع إلى دعوة المتخصصين كافة من وكلاء سياحة وسفر وفنادق ونقل ومطاعم وأدلاء وتحف شرقية، لبلورة برامج سياحية هادفة تشتمل على زيارات المواقع وكذلك وجبات طعام بمتناول اليد، وتعزيز هذه البرامج ببرامج ثقافية أردنية وطنية فلكلورية لتكون هذه البرامج جاذبة للمواطنين من حيث التنوع، وتم الاتفاق على أن يتم وضع الآلية الفورية ليتم البدء في هذه الحملات الداعمة لتنشيط السياحة الداخلية.

التعليق