"الجوع في السينما".. تاريخ لقضية الفقر في الفن السابع

تم نشره في الثلاثاء 22 آذار / مارس 2011. 03:00 صباحاً

إسبانيا- قدم الناقد السينمائي الإسباني إسراييل دى فرانسيسكو، كتابه "الجوع في السينما"، والذي يعد بمثابة خريطة ترسم تناول الفن السابع للفقر على مدار قرون.

وخلال حفل أقيم السبت الماضي لتقديم الكتاب بجنوب غرب إسبانيا، قال الناقد إن كتابه يعد تاريخا لأحداث القرن الحادي والعشرين عن طريق "رصد معاناة الأشخاص من الجوع والفقر في السينما".واستشهد الناقد بشخصية شارلي شابلن أكبر موثق للبؤس الذي عانى منه الإنسان مطلع القرن العشرين، ووصفته الصحف البريطانية بأنه "رجل أوروبا البائس"، والذي تظهر صورته على غلاف الكتاب.

يشار إلى أن "الجوع في السينما"، هو عمل قامت بطبعه مؤسسة "ريبروس" وهي الهيئة المنظمة لمهرجان التضامن في السينما الإسبانية بكاثيريس.وقال دي فرانسيسكو، وهو من مواليد العام 1974 وحصل على ليسانس في تاريخ الفن، إن هذا الكتاب هو الأول في سلسلة يأمل أن يكملها خلال الفترة المقبلة على أن تتضمن الإسراف في الطعام بالسينما.

وأشار دي فرانسيسكو إلى الأزمة الاقتصادية العالمية وتداعياتها على إسبانيا، حيث أبدى استياءه من عدم وجود تضامن بين أطياف المجتمع ولترك اليساريين للمبادئ اليسارية بعد وصولهم إلى الحكم.

التعليق