حملة تطعيم جماعية ضد شلل الأطفال في ميانمار بعد إصابة رضيع

تم نشره في الأربعاء 23 شباط / فبراير 2011. 09:00 صباحاً

بانكوك- أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) أمس أن السلطات الصحية في ميانمار (بورما) تخطط لتنفيذ حملة تطعيم جماعية للرضع ضد مرض شلل الأطفال، لدى الكشف عن إصابة أول رضيع بهذا المرض في غضون ثلاثة أعوام.

وأضافت اليونيسيف أن أكثر من عشرة آلاف شخص قد تلقوا المصل في وسط منطقة ماندالاي، بعد شهرين من تأكد إصابة رضيع يبلغ من العمر سبعة أشهر.

وقال راميش شريثا، المفوض عن اليونيسيف في رانجون، في بيان إن "ميانمار كانت على وشك الإعلان عن خلوها من مرض شلل الأطفال، ولكنه تم اكتشاف تلك الحالة".وانتقل فريق من منظمة الصحة العالمية إلى ميانمار لتقديم المشورة للسلطات المحلية عن أفضل طريقة للسيطرة على انتشار الفيروس.

ومن المقرر أن تشمل حملة التطعيم حوالي 3.4 مليون طفل في المناطق التي ينتشر بها المرض أو 7 ملايين في ميانمار كلها.

التعليق