الطعام الصلب للرضع يزيد خطر السمنة

تم نشره في الخميس 10 شباط / فبراير 2011. 09:00 صباحاً
  • الطعام الصلب للرضع يزيد خطر السمنة

واشنطن - حذرت دراسة من أن البدء في إطعام الرضع في سن مبكرة قد يزيد من مخاطر إصابتهم بالسمنة قبيل بلوغ مرحلة ما قبل المدرسة.

وتوصي "الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال" الأمهات الجدد إرضاع أطفالهن مدة لا تقل عن ستة أشهر، على الأقل، وإدخال الأطعمة الصلبة إلى غذائهم في سن ما بين 4 و6 أشهر.

وترى الدراسة الجديدة أن تقديم الأطعمة الصلبة للرضع ممن يطعمون عبر القنينة، قبل بلوغ 4 أشهر تزيد بينهم قابلية الإصابة بالسمنة.

وشملت الدراسة مقارنة أوزان 847 طفلاً في عمر 3 سنوات، وظهر أن وقت البدء في تناول الطعام الصلب لم يؤثر على الأطفال الذين رضعوا من حليب ثدي الأم لمدة أربعة أشهر على الأقل.

أما بين الرضع ممن تناولوا مسحوق الحليب وتوقفوا عن الرضاعة قبل الشهر الرابع، فقد أدى تقديم الطعام الصلب لهم قبل عمر الأربعة أشهر إلى زيادة خطر إصابتهم بالبدانة، وبواقع ستة أضعاف.

وكانت دراسة أميركية موسعة قد كشفت العام الماضي بأن إصابة الأطفال بالسمنة قد تمهد الطريق إلى وفاة مبكرة كذلك.

ووجدت الدراسة التي تابعت نحو خمسة آلاف أميركي من سن الطفولة وحتى منتصف العمر، إن الذين كانوا بدناء أثناء الطفولة، تزايد بينهم خطر الوفاة إلى أكثر من الضعف قبيل بلوغ سن الـ55.

وأكد البحث، الذي نشر في "دورية نيو إينغلاند الطبية" لأول مرة مخاوف المختصين بشأن المخاطر بعيد الأمد التي قد تتسب بها سمنة الطفولة.

التعليق