صدور كتاب جديد حول إدارة المؤسسات الإعلامية

تم نشره في السبت 29 كانون الثاني / يناير 2011. 09:00 صباحاً

عمان - صدر عن دار المسيرة للنشر والتوزيع أخيرا، كتاب جديد بعنوان "إدارة المؤسسات الإعلامية أنماط وأساليب القيادة" لأستاذ الإعلام الدكتور محمد صاحب سلطان.
وتناول المؤلف في الكتاب الذي يقع في سبعة فصول، طبيعة العمل الإداري في المؤسسات الإعلامية، ومكونات العملية الإدارية من حيث التنظيم والتوجيه والرقابة والسيطرة، مستعرضا النظريات الإدارية وإشكالية الدافعية ونظرياتها. وركز الدكتور سلطان المحاضر في جامعة البترا على مفهوم القيادة في المؤسسات الإعلامية وأنماطها والأساليب المؤثرة فيها والرؤية العلمية لمفهوم الإدارة والقيادة الإدارية، لافتا الى الخصائص والمواصفات الواجب توفرها في الأفراد والمسؤولين عن قيادة المؤسسات الصحافية وعمليات التخطيط والتنظيم فيها.
وناقش الدكتور سلطان القوانين والتشريعات الصحافية ونماذج وأنماط وأساليب القيادة والإدارة الإعلامية، مبينا أنواع الهياكل التنظيمية ونماذجها في المؤسسات الإعلامية الرسمية وغير الرسمية. وأوصى المؤلف بإعداد المستوى الأول لقيادة المؤسسات الإعلامية من فئة (المديرين التنفيذيين، ورؤساء تحرير الصحف، ومدراء القنوات الفضائية، ومدراء المحطات الإذاعية) وتأهيلهم بطريقة علمية صحيحة عن كيفية ممارسة أداء العمل الإعلامي.
كما أوصى المؤلف بإدخال ذوي التحصيل الدراسي الجامعي في الاختصاصات غير الإعلامية، بدورات تخصصية والعمل على جعل شروط الحصول على الشهادة الجامعية في اختصاص الإعلام والصحافة والعلوم الإنسانية إلزاميا للذين يتولون مواقع الإدارة الإعلامية والصحافية.
وشدَّدَ الدكتور سلطان في مؤلفه على اعتماد التدرج الوظيفي في تبوؤ المواقع القيادية للإدارة الإعلامية واعتماد مبدأ نظام البديل لإشغال مواقع الإدارة الإعلامية والصحافية، مؤكدا ضرورة أن من يقود العمل الإعلامي يجب أن يكون إعلاميا، مهنيا أولا وأخيرا.

 

التعليق