ورشة عمل للتعريف بالاستراتيجية الوطنية للشباب

تم نشره في الاثنين 17 كانون الثاني / يناير 2011. 10:00 صباحاً

عمان-الغد - عقدت في مدينة الحسن للشباب أمس، ورشة عمل "التعريف بالمرحلة الثانية للاستراتيجية الوطنية للشباب 2011-2015"، والتي ينظمها مركز إعداد القيادات الشبابية في المجلس الأعلى للشباب، بالتعاون مع الصندوق الوطني لدعم الحركة الشبابية والرياضية، وذلك بهدف تعريف العاملين مع الشباب في إقليم الشمال بالمرحلة الثانية للاستراتيجية ومحاورها وأهدافها ومبرراتها.

واستعرض مدير مركز إعداد القيادات الشبابية د. نايف سعادة أهداف الورشة، فيما عرض مستشار صياغة الاستراتيجية د. مصطفى أبو الشيخ أهمية ومبررات ومميزات المرحلة الثانية من الاستراتيجية، إضافة إلى منهجية وأسلوب الإعداد ومنطلقات المرحلة وقيمها الجوهرية.

واستعرضت المستشارة د . إيمان العطيوي محوري الشباب والأنموذج الأردني الخاص في بناء الشخصية الشبابية، والشباب والأصالة والحداثة، وعرضت المستشارة سهاد العتوم الجوانب التطبيقية لمحوري الشباب والأمن الناعم والشباب والبيئة الآمنة، وقدم عبدالله عليان شرحا تناول فيه محوري الشباب والحاكمية الرشيدة والشباب والتنمية الشاملة والمستدامة، فيما استعرض د. محمد الجريبيع محوري الشباب والأمن الوطني والسلامة الوطنية والتغير الحقيقي ومحركات التغيير .

وتعقد اليوم في بيت شباب عمان ورشة مماثلة لإقليم الوسط، فيما تعقد غدا في المكان ذاته ورشة لمسؤولي القطاع الشبابي في إقليم الجنوب. من جهة ثانية؛ التقى مساعد أمين عام المجلس الأعلى للشباب د. رشاد الزعبي العاملين والمعنيين بالشأن الشبابي في إقليم الشمال وذلك على هامش الورشة، حيث عرض الخطة الاستراتيجية للمجلس وآلية تنفيذها وكذلك الأمر بالنسبة للاستراتيجية الوطنية للشباب.

التعليق