ميلان يختتم معسكر دبي بالفوز على الأهلي الإماراتي

تم نشره في الاثنين 3 كانون الثاني / يناير 2011. 09:00 صباحاً
  • ميلان يختتم معسكر دبي بالفوز على الأهلي الإماراتي

دبي - أحرز ميلان الإيطالي كأس التحدي لكرة القدم التي تنظمها طيران الإمارات سنويا بعد فوزه الصعب على الأهلي الإماراتي 2-1 أمس الاحد على ستاد راشد في دبي.

وسجل الهولندي كلارنس سيدورف (32) وجاكومو بريتا (72) هدفي ميلان، وحسن علي ابراهيم (85) هدف الأهلي.

جاءت المباراة ضمن المعسكر الذي يقيمه ميلان في دبي منذ 27 كانون الأول (ديسمبر) الماضي استعدادا لمعاودة الدوري الإيطالي الذي يتصدره برصيد 36 نقطة، وذلك بعد توقفه في 19 منه بسبب العطلة الشتوية.

ويحل ميلان ضيفا على كالياري في 6 كانون الثاني (يناير) الحالي في مباراة مهمة ضمن المرحلة الثامنة عشرة، خصوصا أن أي تعثر له قد يستفيد منه نابولي الثاني ولاتسيو الثالث حيث لا يبتعدان عنه سوى بثلاث نقاط.

وكانت المباراة فرصة لمدرب ميلان ماسيميلينو أليغري للاطمئنان على جاهزية لاعبيه وخصوصا البرازيلي ألكسندر باتو والقادم الجديد أنتونيو كاسانو حيث شكلا ثنائي الهجوم في الشوط الأول قبل أن يتركا مكانهما في الثاني للسويدي زلاتان إبراهيموفيتش والبرازيلي روبينيو.

وكانت مباراة الأهلي الأولى لباتو بعد غياب عن الملاعب منذ تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي بسبب الإصابة، وكذلك لكاسانو الذي ظهر بقميص ميلان للمرة الأولى بعد انتقاله إليه من سمبدوريا.

وسيطر ميلان على المجريات بشكل كامل في الشوط الأول لكنه وجد صعوبة في الوصول إلى مرمى سيف يوسف بفعل الخطة الدفاعية التي اعتمدها الأهلي بقيادة قائده الإيطالي فابيو كانافارو.

وافتتح ميلان التسجيل بعدما مرر باتو كرة متقنة إلى سيدورف الذي سدد بمضايقة كانافارو كرة قوية ارتطمت بيد الحارس يوسف ودخلت (32).

في المقابل سنحت للأهلي فرصة وحيدة بعدما مرر الإيراني علي كريمي الذي استعان به الفريق الإماراتي لخوض المباراة كرة إلى فيصل خليل لكن حارس ميلان فلافيو روما أبعدها ببراعة (40). وعزز ميلان تقدمه بهدف ثان بعد عرضية من روبينيو قابلها الشاب بريتا برأسه في مرمى سيف يوسف (72).

وكان الأهلي قريبا من تقليص الفارق بعد تسديدة بعيدة من الايطالي فابيو فرماني أبعدها حارس ميلان كريستيان أبياتي الذي نزل بديلا لروما إلى ركنية (79).

وسجل الأهلي هدفه الوحيد بعد تمريرة من عبدالله علي إلى حسن علي ابراهيم سددها الأخير "على الطاير" من دون يتمكن حارس ميلان أبياتي من صدها (85).

التعليق