رئيس جنرال موتورز الشرق الأوسط: الطرازات الجديدة وخدمات ما بعد البيع سر نجاحنا المتواصل

تم نشره في السبت 25 كانون الأول / ديسمبر 2010. 02:00 صباحاً

تعود جنرال موتورز لتحقيق الانجازات السوقية في منطقة الشرق الأوسط، فقد حققت مبيعات علاماتها الثلاث زيادات ملحوظة في السوق الأقليمية خلال العام الحالي، متغلبة بوقت قياسي على التباطؤ الذي طرأ على الاسواق في العام الماضي.

وتؤكد جنرال موتورز على أهمية خدمات ما بعد البيع وضرورة تقديم أفضل الخدمات بأفضل الكلف لضمان المحافظة على رضا الزبائن وبناء علاقة طويلة الأجل معهم.

أكد ذلك جون ستادويك، الرئيس في عمليات الشرق الأوسط في جنرال موتورز، في مقابلة مع الغد على هامش معرض أبوظبي الدولي الدولي للسيارات الذي جرى في الأسبوع الثاني من شهر كانون أول الجاري.

- بالنظر للفترة الماضية من العام الحالي، كيف تصف أداء جنرال موتورز وعلاماتها في السوق الأقليمية في الشرق الأوسط خصوصاً في ضوء تقديمكم لطرازات جديدة؟

كما تعلمون فإن جنرال موتورز لديها ثلاث علامات تجارية للسيارات تسوق في المنطقة وهي شفروليه وجي ام سي وكاديلاك، وكما ذكرنا على هامش معرض أبوظبي فقد ازدادت مبيعات شفروليه بمعدل 25 % 14 وجي ام سي بنسبة % وكاديلاك بما يصل إلى 32 % ، فنحن في الحقيقة مسرورون جداً من ادائنا في العام المنصرم، ويعود ذك إلى الاستقبال الممتاز في الأسواق الذي لقيتها الطرازات التي أطلقناها في المنطقة خلال العام والنصف الماضيين، ومنها مثلاً طراز شفروليه كروز الصالون المدمج والذي حصد ويحصد أرقاماً قياسية في المبيعات في مختلف أسواق المنطقة، فيمكنني وصف العام الحالي بأنها سنة الانجازات القياسية من حيث المبيعات في منطقة الشرق الأوسط بالنسبة لجنرال موتورز وبالذات إذا ما قرناها مع العام 2009 والذي شهد انحساراً سوقياً عاماً.

- ما هي خطط جنرال موتورز الشرق الأوسط للحفاظ على هذا الزخم من النجاح السوقي المتصاعد؟

في الواقع يجب علينا اتباع استراتيجية نمو من شقين، الشق الأول يتعلق بالاستمرار باطلاق طرازات جديدة ناجحة أما الشق الثاني فهو يتعلق بخدمات ما بعد البيع وضرورة الاستمرار في تحديثها وتطويرها، بالنسبة للشق الأول فكما رأيتم في معرض أبوظبي فنحن ما نزال في خضم حملة اطلاق الطرازات الجديدة، ومنها طراز شفروليه كامارو المكشوفة وطراز شفروليه كابتيفا الجديد بالاضافة لطراز جي ام سي تيرين إلى جانب طرازات أخرى جديدة، وما تزال في جعبتنا المزيد من الطرازات الجديدة التي سنقدمها خلال العام الجديد والتي ستعزز حضورنا في المنافسة على فئات السيارات الأكثر أهمية في الأسواق، أما من ناحية خدمات ما بعد البيع فإننا سنعمل وبالمشاركة مع الوكلاء المعتمدون في المنطقة على تطوير المنشآت وتوفير المزيد من التدريب وتحديث التجهيزات في مختلف الأسواق، إلى جانب المراجعة المستمرة لأسعار قطع الغيار وتقديم لوائح اسعار الصيانة والتي توضح للعملاء الكلف الحقيقية لكل عملية صيانة بكل شفافية.

- على ضوء تقديم السيارات الهجينة في الأردن في ظل الاعفاء الجمركي الذي تم إلغاؤه لاحقاً، ماهي سياسة جنرال موتورز بالنسبة لتقديم السيارات الهجينة في أسواق المنطقة ومنها السوق الأردنية؟

لقد شكل الاعفاء الجمركي للسيارات الهجينة في الأردن فرصة حقيقية لتقديم هذا السيارات ذات التقنية الخاصة للسوق، ولكن غض الحكومة الأردنية الطرف على هذا الاعفاء واخضاع السيارات الهجينة للضرائب يجعلها غير مجدية ويحتم علينا اعادة النظر في موقفنا من الاستمرار في توفير السيارات الهجينة للسوق الأردنية، أما بالنسبة لسياستنا فيما يتعلق بتقديم السيارات الهجينة للمنطقة، فنحن في جنرال موتورز نصنف السيارات الحديثة حسب المعيار التالي: السيارات المزودة بمحركات الاحتراق الذاتي وهي السيارات التقليدية التي نستمر في انتاجها وتسويقها، والسيارات الهجينة والتي نوفرها في أسواق معينة، والسيارات الكهربائية والتي قدمنا منها طراز شفروليه فولت في السوق الاميركية مؤخراً، وسنقوم لاحقاً بتقديمه في السوق الصينية ومن ثم الأوروبية، وهناك خطط لجلب بعض السيارات من هذا الطراز على سبيل التجربة والأختبار في الأجواء الصعبة في عدة دول خليجية بهدف تحديد مدى ملائمتها لمناخ المنطقة ومدى فاعلية أدائها هنا، وبعدها سنقرر مسألة اطلاقها بشكل رسمي في المنطقة.

التعليق