تناول الثوم بانتظام يقصي هشاشة العظام ويحد من التهابات المفاصل

تم نشره في الخميس 23 كانون الأول / ديسمبر 2010. 02:00 صباحاً
  • تناول الثوم بانتظام يقصي هشاشة العظام ويحد من التهابات المفاصل

دبي- توصل باحثون بريطانيون إلى أن اتباع نظام غذائي غني بالبصل والثوم والكراث، يمكن أن يحد من خطر الإصابة بأكثر أشكال التهاب المفاصل شيوعاً، بالإضافة إلى خفض مستوى هشاشة العظام، التي تعاني منها نسبة كبيرة من النساء.

وأجرى الباحثون تحقيقاً حول احتمالية أن تكون هناك علاقة وثيقة بين النظام الغذائي ومرض المفاصل المؤلم. ووجدوا أن السيدات اللواتي تناولن الثوم، انخفض لديهن مستوى هشاشة العظام في منطقة الوركين.

وتعد هشاشة العظام أكثر أشكال الشلل الرعاش شيوعاً لدى البالغين، حيث تصيب حوالي 8 ملايين شخص في بريطانيا، وتتزايد احتمالات الإصابة بالعرض لدى السيدات مقارنةً بالرجال.

ومن المعروف أن ثمة علاقة قائمة بين وزن الجسم ومرض الهشاشة، لكن تلك هي أول دراسة تتعمق في مدى التأثير الذي تحظى به الحمية الغذائية على تطور ومنع حدوث الحالة.

وقام الباحثون في تلك الدراسة بفحص أكثر من ألف من التوائم الإناث، جميعهن معافيات، وكثيرات منهن لا يعانون من أي أعراض متعلقة بالتهاب المفاصل.

وبعد إجرائهن تحاليل متعلقة بالأنماط الغذائية لهؤلاء السيدات، جنباً إلى جنب مع إخضاعهن لفحوصات بصور الأشعة السينية، التي التقطت نطاق الهشاشة المبكرة في مناطق الوركين والركبتين والعمود الفقري لدى المشاركات، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يسيرون على نظام غذائي صحي مع تناول كميات كبيرة من الفواكه والخضراوات، وخصوصا الثوم، تقل لديهم احتمالات الإصابة بالهشاشة في مفصل الوركين.

التعليق