إجراءات أميركية صارمة ضد عقاقير إنقاص الوزن

تم نشره في الأحد 19 كانون الأول / ديسمبر 2010. 02:00 صباحاً

القاهرة- ‫اتخذت إدارة الغذاء والدواء الأميركية إجراءات صارمة ضد مصنعي بعض علاجات إنقاص الوزن وبناء الجسم وتقوية القدرة الجنسية، التي تحتوي على مكونات خطرة.‬

‫في تقرير بثته وكالة الأسوشيسد بريس مؤخراً أعلنت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، أن بعض المصنعين يخادعون المستهلكين في لائحة مكونات الدواء؛ حيث يخفون بعض المواد التي تتسبب في تأثيرات صحية سلبية، بينما تحتوي على علاجات تعويضية أخرى، وتشتمل على مكونات يجب ألا تصرف للمرضى من دون وصفة طبيب.‬

‫وتعلق العضو المنتدب بالإدارة مارغريت هامبورغ قائلة "يمكن لهذه المنتجات الفاسدة أن تتسبب في تأثيرات صحية خطيرة مثل السكتة القلبية والفشل الوظيفي لبعض الأعضاء والوفاة، والمصنعون لمثل تلك المنتجات الفاسدة يخالفون القانون".‬

‫ويمكن لعلاجات إنقاص الوزن أن تدخل من خلال ثغرات الإجراءات القانونية، وعلى عكس العقاقير الأخرى ليس عليهم الحصول على موافقة إدارة الغذاء والدواء قبل تسويق تلك العقاقير، فعلى المصنعين أن يتأكدوا من أن منتجاتهم آمنة.‬

‫وقد ضغطت الإدارة على الشركات وأجبرتها على استرجاع حوالي 200 نوع من المنتجات غير الملائمة من الأسواق منذ العام 2007. من بين هذه العقاقير 80 دواء كان يسوق له كمكملات لبناء الجسم.

وقد ارتبطت هذه الأدوية بتسجيل حالات سكتة قلبية وفشل كلوي وإصابات بالكبد بل والوفاة.‬

‫ولأن قوانين الدولة ليس لها القوة لإجبار الشركات لاسترجاع منتجاتها من الأسواق، فعادة ما تصدر إدارة الغذاء والدواء خطابات تحذير للفت الانتباه للمنتجات غير القانونية.‬

‫وفي خطاب لصناعة العلاجات المكملة قالت الإدارة، إن المصنعين الذين يبيعون منتجات فاسدة يمكن أن يواجهوا إجراءات جنائية، ‫وقد أيد المديرون التنفيذيون بصناعة العلاجات المكملة، إدارة الغذاء والدواء في إجراءاتها ضد هذه الشركات.‬

وقد استهدفت الإدارة منتجات إنقاص الوزن التي تحتوي على مادة السيبوترامين، ‪ والتي تم سحبها من الأسواق لثبوت تسببها في زيادة مخاطر الأزمة والسكتة القلبية، وقد اكتشفت الوكالة عشرات المنتجات التي تحتوي على تلك المادة خاصة الأدوية التي تأتي تحت الاسم التجاري‪ Slimming Beauty, Solo Slim and Slim-30‬‬.

بينما وضعت الوكالة منتجات بناء الجسم تحت الفحص، خاصة تلك التي تحتوي على إستيرويد نباتي أو نظائر الإستيرويد، وقد وجدت الوكالة بعض العقارات المكملة التي تحتوي على تلك المكونات، مثل تلك التي تروج تحت الاسم التجاري، Tren Xtreme ArimalDex and Clomed‬.‬ وقد حذرت الوكالة المستهلكين من منتجات تقوية القدرة الجنسية التي تحتوي على نفس مكونات عقاقير الـ ‪ Viagra, Cialis and Levitra‬ المرخصة من وكالة الغذاء والدواء؛ لأن هذه المكونات يجب أن تؤخذ فقط وفق استشارة طبيب مختص. وقالت الوكالة إن المنتجات التي تروج تحت مسمى ‪ Vigor-25, Duro Extend Capsules for Men and Magic Power Coffee‬ ثبت أنها تخالف القانون الفيدرالي.‬

‫وقد حذر مدير العلامة التجارية بالوكالة ميخائيل ليفي المستهلكين من الأدوية المكملة، التي تباع على أن لها تأثيراً مماثلا للعقاقير التي يصفها الأطباء، كما يجب على المستهلكين أن يحذروا المنتجات التي تدرج معلومات عن مكوناتها بلغات أجنبية أو تلك التي يتم تسويقها عبر رسائل الإنترنت.‬\

التعليق