منتخب اليد يجتاز تايلند في الدورة الآسيوية الشاطئية

تم نشره في الثلاثاء 14 كانون الأول / ديسمبر 2010. 09:00 صباحاً
  • منتخب اليد يجتاز تايلند في الدورة الآسيوية الشاطئية

نضال عارف موفد اتحاد الاعلام الرياضي


مسقط - حقق منتخب اليد فوزا ثمينا بفارق ركلات الترجيح على تايلند، في دورة الالعاب الاسيوية الشاطئية أمس في مسقط بنتيجة 7-6، ليضمن منتخب اليد مقعده بين الأربعة الكبار في القارة الآسيوية، حيث سيلتقي يوم غد في نصف نهائي البطولة الفائز من لقاء الكويت وعمان الذي انتهى في ساعة متأخرة مساء أمس.

واختتم منتخب الفروسية مشاركته الناجحة في البطولة بإضافة الميدالية الثالثة له، حيث احرز برونزية الحلقات والتقاط الوتد بفارق نقطتين عن صاحب الميدالية الذهبية المنتخب العماني، وفارق الزمن عن المنتخب العراقي صاحب الميدالية الفضية، ومثل منتخبنا الفرسان رياض الشورة، عايد نمران، حسام الخزاعلة، جهاد العقرباوي.

وكان بامكان الفرسان تحقيق نتيجة افضل لولا اصابة فرس رياض مما استدعى استبداله، كما اصيب الفارس جهاد العقرباوي بكدمة في يده اثرت على التركيز في التقاط الهدف.

من جهة اخرى اجرى منتخب الترايثلون الذي تدريبه الاول في مدينة السلطان، وقد اكد عمر علاونة المشرف على تدريبات المنتخب جاهزية اللاعبين لخوض المنافسات وتحقيق نتائج ايجابية على غرار ما فعله منتخبا الفروسية واليد، رغم المنافسة القوية المتوقعه من قبل نخبة اللاعبيين في القارة الآسيوية.

الأمير فيصل يبارك

فور انتهاء المنافسات نقلت لانا الجغبير الامين العام للجنة الاولمبية خلال حديثا مع رئيس الوفد د.مضفي العميان، تحيات سمو الأمير فيصل رئيس اللجنة الاولمبية ومباركته للاعبينا بالانجازات التي حققوها، فيما اجرت الجغبير اتصالا مع قائد فريق الفروسية محمود الهروط هنأته على المشاركة الايجابية لفرساننا في البطولة واعتلائهم لمنصات التتويج، متمنية لهم مزيدا من النجاح في البطولات المقبلة، كما تحدثت ايضا مع المدير الفني لمنتخب كرة اليد المصري عاصم حماد، حيث باركت تأهل المنتخب ووصوله للمرة الاولى بين الاربعة الكبار في القارة الاسيوية، كما وقفت عند جاهزية اللاعبين واطمأنت على سلامتهم واستعدادهم للقاءات المقبلة.

منتخب اليد 1 (7) تايلند 1 (6)

دخل منتخبنا اجواء اللقاء متأخرا وظهر فاقدا للتركيز من خلال اضاعة الفرص السهلة والوقوع باخطاء داخل المنطقة، ورغم تألق خالد ابراهيم الا ان المنتخب التايلندي استطاع تسجيل (14) هدفا ثمانية منها بركلات الجزاء، وهذا ما دفع الجهاز الفني لتغيير اللاعب السوبر بعد الرقابة التي فرضت على هديب ليصبح احمد
عبد الكريم سوبر المنتخب، في الوقت الذي عاند فيه الحظ وسوء الطالع خالد عز الدين والعقرباوي، فيما حافظ طارق المنسي على ادائه الجيد في الواجبين الدفاعي والهجومي، لكن هذا لم يمنع من خروج منتخبنا خاسرا (10-14).

عالج نشامى المنتخب السلبيات التي حدثت في شوط اللقاء الاول، سيما مع التبديل التكتيكي للمدير الفني حماد الذي دفع بالمنسي (الموفق) كلاعب سوبر في الوقت الذي اتقن فيه طاهر والصفوري دورهما الدفاعي، فيما اتسمت هجماتنا بالسرعة واستعاد خالد عز الدين حضوره ليضع رفاقه بالمقدمة، وسط تألق كبير للحارس خالد ابراهيم، وكادت النتيجة ان تتضاعف لولا اصابة العقرباوي واستبعاد عز الدين وطاهر والصفوري، لكن المنسي وعبدالكريم ومعهما خالد والعقرباوي قدموا اداء كفل انهاء الشوط لصالح منتخبنا (18-14)، ليذهب الفريقان لركلات الترجيح التي اثبتت نجومية حارس مرمانا خالد ابراهيم حيث تصدى لكرتين وسجل هدفا في الوقت الذي اضاع فيه العقرباوي فرصة التسجيل وسجل كل من المنسي ومحمد نايف واحمد عبد الكريم هدفين لتنتهي الركلات لصالح منتخبنا (7-6).

ابراهيم يلفت الانظار

حارس مرمى منتخبنا خالد ابراهيم لفت انظار المتابعين كافة بعد ادائه البطولي في اللقاء مما دفع الكثير من وسائل الاعلام الى التسابق لاجراء حوار سريع معه، واكد ابراهيم ان الفوز جاء ثمرة تدريب متواصل باشراف المدير الفني عاصم حماد واهدى ابراهيم الفوز والتأهل الى سمو رئيس اللجنة الاولمبية الامير فيصل والى سمو الاميرة سمية رئيسة اتحاد الفروسية، واكد ان الفوز سيدفع رفاقه للتقدم للمرة الاولى نحو منصة التتويج.

حماد: نلعب لنفوز

من جهته اشار المدير الفني لمنتخب اليد عاصم حماد ان منتخبنا لن يتوقف عند الفوز على تايلند وحجز بطاقته في نصف النهائي، بل سيعمل على تحقيق انجاز فالقادم على حد وصف حماد أصعب ويتطلب تركيزا وعملا مكثفا كما اشاد حماد بالتزام اللاعبين وتفوقهم على أنفسهم في الكثير من الاوقات واستيعابهم للاخطاء التي يقع بها الحكام احيانا حيث تأثر منتخبنا باستبعاد اللاعبين الصفوري وعز الدين وطاهر مما الزم قيام خالد ابراهيم بتسديد ركلة ترجيح.

وتابع حماد انه لا يهتم لهوية المنتخب المقابل بسبب ان المنتخبات المشاركة جميعها قريبة من حيث المستوى الفني وختم بان المنتخب سيخوض تدريبه اليوم بعد نسيان نتيجة اللقاء السابق للتركيز في لقاء اليوم.

وداع حار للفروسية

يغادر يوم غد منتخب الفروسية بعد انجازات كبيرة حيث احرزوا ثلاث ميداليات (فضيتين وبرونزية) وكان رئيس الوفد د.مضفي العميان قد هنأ الفرسان يوم أمس بالانجازات التي حققوها متمنيا لهم مزيدا من التوفيق في البطولات المقبلة مبديا اعجابه بالمستوى الفني يضاف اليه الانضباط الذي ظهر عليه فرساننا خلال البطولة حيث حظيوا باشادة من جميع المتابعين بما فيها وسائل الاعلام الآسيوية بشكل عام.

التعليق