اتحاد اليد يفرغ من اعداد خطة متكاملة للمنتخبات الوطنية

تم نشره في الثلاثاء 7 كانون الأول / ديسمبر 2010. 09:00 صباحاً

عمان - الغد - قال نائب رئيس اتحاد كرة اليد خالد الداود، ان اتحاد اللعبة فرغ من اعداد خطته المتكاملة للعام المقبل (2011)، والتي ستكون زاخرة بالانشطة المحلية والبطولات الخارجية، والتي ستشارك بها المنتخبات الوطنية سواء كانت منتخبات الرجال والسيدات ومنتخبات الفئات العمرية المختلفة.

واشار الداود ان ابرز المشاركات الخارجية ستكون في البطولة الآسيوية للرجال وهي التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس العالم التي تقام في العام 2012، الى جانب المشاركة في البطولات العربية التي أعلن الاتحاد العربي عن اقامتها وسيتم تحديد مكانها وزمانها لاحقا، في الوقت الذي ينوي فيه الاتحاد استضافة أكثر من بطولة عربية وآسيوية وتنظيم البطولات الودية والتي ستكون من ضمن التحضيرات الفنية للمنتخبات الوطنية.

واعرب نائب سمو رئيسة الاتحاد عن سروره بنجاح خطة وبرامج الاتحاد التي اقيمت العام الحالي، مشيرا بان الاتحاد نفذ كافة برامجه والتي انصبت على البطولات المحلية وان ظهر التركيز على بطولات الفئات العمرية المختلفة والتي جاءت ضمن خطط الاعداد المستقبلية التي أعلن عن الاتحاد سابقا والتي من شأنها تطوير اللعبة من خلال الاعتناء باللاعبين الاشبال والناشئين والشباب، اضافة الى مواصلة الرعاية بالفرق النسوية سواء كانت للمنتخبات الوطنية أو الأندية، حيث شهد العام الحالي اقامة دوري السيدات والذي شهد تنافسا كبيرا بين الفرق وكشف عن لاعبات جيدات، كما تم اقامة بطولة الناشئات والتي ابرزت اهتمام الفرق بهذه الفئة والتي تبشر بمستقبل زاهر وواعد لعدد كبير من اللاعبات الواعدات.

وفي هذا الجانب ركز الاتحاد على المنتخب النسوي الذي شارك في بطولة ودية في مصر واخرى في الجزائر وخاض سلسلة من اللقاءات الودية مع الفرق الاخرى.

التعليق