السعودية والكويت في نهائي من نار

تم نشره في السبت 4 كانون الأول / ديسمبر 2010. 10:00 صباحاً

عدن- لحقت السعودية بالكويت الى نهائي دورة كأس الخليج العشرين لكرة القدم بفوزها على الامارات 1-0 أول من أمس الخميس على ملعب 22 مايو في عدن.

وسجل احمد عباس هدف الفوز في الدقيقة 55.

وتقام المباراة النهائية غدا الاحد، وستكون اعادة للقاء المنتخبين السعودي والكويتي في الدور الأول حيث وقعا في المجموعة الأولى وتعادلا ضمن الجولة الثانية 0-0.

وقد شهدت مباراتهما صد الحارس الكويتي نواف الخالدي ركلة جزاء لقائد السعودية محمد الشلهوب قبل نهايتها بقليل.

عززت السعودية بطلة اعوام 1994 و2002 و2003 تفوقها على الامارات بطلة 2007 في دورات الخليج برصيد عشرة انتصارات مقابل 4، فيما تعادلتا 3 مرات.

يذكر ان المنتخبين يشاركان في الدورة بغياب عدد كبير من الاساسيين.بدورها خرجت الصحف الكويتية بعناوين مدمجه تتضمن تأهل الكويت لنهائي كأس الخليج وفوز قطر بتنظيم كأس العالم. وقالت صحيفة الانباء في عنوانها الرئيسي "مبروك للكويت وقطر" .

وأضافت على صفحتها الرياضية "كليناهم" (بمعنى عمقنا جراحهم)..." الأزرق هزم العراق بالترجيحية وتأهل للنهائي." وعنونت صحيفة الجريدة صفحتها الأولي "قطر تفوز بـ"كأس العالم" والكويت تواجه السعودية في نهائي "الخليجي". وأضافت "الأمير مهنئا حمد بن خليفة : انجاز رياضي للدول العربية والاسلامية".

وقالت صحيفة القبس "مونديال 2022 ... قطري" وتابعت "الأزرق والأخضر نهائي خليجي 20" و"الفرحة تعم الكويت بفوز قطر ومنتخبنا الوطني." وأشادت صحيفة الوطن بتأهل منتخب الكويت وقالت "(كفو) يالازرق" بمعنى أن لاعبي منتخب الكويت أدوا ما عليهم وتأهلوا لنهائي كاس الخليج.". وأضافت الصحيفة "قطر تفوز بحق تنظيم مونديال 2022" .وعبر الأمير سلطان بن فهد بن عبد العزيز رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم عن ثقته في لاعبي المنتخب الوطني وطالبهم ببذل قصارى جهدهم أمام الكويت في نهائي كأس خليجي 20 من أجل التتويج باللقب.

وقال الامير سلطان في تصريحات تلفزيونية عقب فوز السعودية في قبل النهائي على الامارات "ثقتنا فيهم لا حدود لها وعندما طلب (جوزيه) بيسيرو (مدرب السعودية) المشاركة بهذه التشكيلة وافقنا تماما لاننا نثق في اختيارهم والمنتخب كان يحتاج الى تجارب والمباريات الثلاث الاولى (في خليجي) كانت هناك ملاحظات والان التجانس اصبح واضحا وبيسيرو عرف مستوى المنتخب الشاب بالاضافة الى انسجام اللاعبين والمهارة العالية."

وقال الأمير سلطان "هناك ضغوط على المنتخبين الكويتي والسعودي.. أثق ان منتخبنا الشاب سيقدم مباراة قوية والنتيجة بحول الله في صالحنا وثقتنا كبيرة جدا وهم يتحملون المسؤولية بشكل ممتاز."

التعليق