إطلاق فضائية "MBC دراما" وسط حضور فني وإعلامي

تم نشره في الأربعاء 1 كانون الأول / ديسمبر 2010. 09:00 صباحاً
  • إطلاق فضائية "MBC دراما" وسط حضور فني وإعلامي

دبي-الغد- أقامت "مجموعة MBC" مؤخرا حفلاً ضخماً بمناسبة إطلاق جديدها "MBC دراما"، المولود رقم 10 من بين قنوات المجموعة، التي حفلت بمسيرة تبلغ عامها الـ20 عاما في2011.

وكانت باكورة المجموعة إطلاق MBC1 العام 1991 كأول قناة فضائية عربية خاصة.

وجرى حفل الإطلاق بحضور رئيس مجلس إدارة "مجموعة MBC" الشيخ وليد ابن ابراهيم آل ابراهيم، والمشرف العام على المجموعة علي الحديثي، وسط حضور فني ودرامي مكثف ضم أكثر من 500 ضيف جلهم من صناع الدراما ومبدعيها، ونجوم الشاشة وما وراء الشاشة، ونخبة من أهل الصحافة والإعلام، وكبار المعلنين، وسيدات ورجال الأعمال، بالإضافة إلى وجوه MBC ومديرين تنفيذيين في المجموعة، وشهد الحفل توافد المدعوين من أنحاء العالم العربي كافة.

ويأتي إطلاق "MBC دراما" كدليل على إيمان "مجموعة MBC" بالإنتاج المحلي عموما والدرامي خصوصا، إذ تضع القناة الجديدة بمتناول الأعمال الدرامية جسرا تلفزيونيا يمكنها من العبور إلى الجمهور الأرحب محليا وإقليمياً.

كما وتتيح أمام صناع الدراما فرصة أكبر لعرض أعمالهم أمام الملايين، مما يوفر للمشاهدين خيارات درامية مميزة على اختلاف أنواعها ومصادرها وعلى مدار الساعة، سواء الدراما العربية بمختلف ألوانها أو التركية والمكسيكية والهندية وغيرها المدبلجة إلى اللغة العربية.

وشدّد آل ابراهيم في كلمته على ضرورة توسيع التجربة الدرامية الرمضانية لتشمل مجمل أشهر العام، وهو ما من شأنه أن يشكل تحديا للارتقاء بالصناعة الدرامية المحلية والعربية إلى مصاف العالمية، وفي حتمية ترشيد الأسعار وعقلنتها على نحو يتلاءم مع نسب المشاهدة في المنطقة ويتوازى مع المداخيل الإعلانية التي ما تزال دون المستوى المطلوب.

وأضاف "نحن لم نلجأ يوما إلى الأعمال الدرامية المنتجة في الأسواق الأخرى، إلا عندما شعرنا فعلا بقصور في النوعية وبجنوح في الأسعار لدى المنتجين في أسواقنا".

ويردف آل إبراهيم "باتت الصورة الآن أكثر إشراقا، وأصبحنا نرى بعض الإنتاجات الكبيرة المتمتعة ببعد تنافسي منطقي ومقبول".

ونصح صناع الدراما في المنطقة بأن يتذكروا دوما أن "الإنتاج الدرامي العالي الجودة، والذي يوفر قدرة تنافسية عالية، والقادر على التفاعل مع المشاهدين والتأثير فيهم، هو الذي سيسود في نهاية المطاف".

وكانت "مجموعة MBC" قد أدرجت إطلاق "MBC دراما" في خانة استراتيجيتها المتواصلة والهادفة إلى إطلاق قنوات متخصصة تحمل محتوى يتوجه إلى جمهور محدد من المشاهدين، لتضع بمتناولهم خيارا ترفيهيا دراميا جديدا، وعروضا أولى وحصرية، ليتكامل بذلك محتواها مع ما تقدمه القنوات الأخرى المنتمية للمجموعة نفسها، فتكتمل الصورة وتكبر.

التعليق