بسام كوسا وأمل عرفة والليث حجو يحصدون جوائز "أدونيا" لعام 2010

تم نشره في الأحد 28 تشرين الثاني / نوفمبر 2010. 09:00 صباحاً

دمشق- حاز الممثل السوري بسام كوسا جائزة "أدونيا" كأفضل ممثل دور أول عن دوره في مسلسل "وراء الشمس" من إخراج سمير حسين، الذي أدى فيه شخصية مصاب بالتوحّد.

والجائزة السورية هي الأرفع التي تلي إنتاجات الدراما السورية التي تعرض في شهر رمضان، وتم توزيعها على الفنانين السوريين الذين جرى اختيارهم من بين عدد من المرشحين الذين سبق الإعلان عنهم.

أما جائزة أفضل ممثلة لدور أول فقد ذهبت إلى أمل عرفة عن دورها في مسلسل "بعد السقوط" للمخرج سامر برقاوي. وهو المسلسل الذي حاز أيضاً جائزة أفضل ديكور للمصمم طه الزعبي، إلى جانب جائزة أفضل إضاءة وتصوير التي صممها رائد صنديد.

وقد حاز المسلسل السوري "ضيعة ضايعة" تأليف ممدوح حمادة وإخراج الليث حجو جائزة أفضل عمل متكامل إلى جانب جائزة أفضل إخراج.

أما جائزة أفضل نصّ فذهبت للكاتبة ريم مشهدي عن مسلسل "تخت شرقي" الذي حازت الممثلة يارا صبري عن دورها فيه جائزة أفضل ممثلة دور ثانٍ.

وكانت جائزة أفضل عمل جماهيري من نصيب "أبو جانتي ملك التاكسي".

أما المسلسل البدوي "صراع على الرمال" الذي أخرجه حاتم علي، خيال وأشعار الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، فقد حاز جائزتي أفضل تصميم ملابس للمصممة رجاء مخلوف، وجائزة أفضل مكياج لعبدالله اسكندري.

كما حاز الممثل عبدالمنعم عمايري جائزة أفضل ممثل دور مساعد عن دوره في مسلسل "لعنة الطين".

أما جائزة أفضل موسيقى تصويرية فذهبت لسعد الحسيني عن مسلسل "أسعد الوراق" من إخراج رشا شربتجي.

بينما نال الممثل تيسير السعدي جائزة أفضل مسيرة حياة، قدمها له الفنان دريد لحام.

و"أدونيا" جائزة تقدير سنوية ولدت فكرتها العام 2004 بمبادرة من جهة خاصة هي "المجموعة المتحدة للنشر والتسويق".

التعليق