"مجموعة الأردن" بمونديال السلة تنتظر عقوبات على صربيا

تم نشره في السبت 21 آب / أغسطس 2010. 09:00 صباحاً
  • "مجموعة الأردن" بمونديال السلة تنتظر عقوبات على صربيا

عمان-الغد- ينتظر أن يتعرض المنتخب الصربي لكرة السلة لعقوبات صارمة من الاتحاد الدولي (الفيبا)، وذلك على أثر الخروج الواضح عن الاخلاق والروح الرياضية من قبل اللاعبين الصربيين، خلال المباراة الودية ضد اليونان التي توقفت أول من أمس الخميس.

وخاض المنتخبان اليوناني والصربي هذا اللقاء استعدادا لنهائيات كأس العالم (مونديال تركيا 2010)، حيث سيكون المنتخب الصربي أحد المرشحين في المجموعة الأولى التي تضم أيضا منتخبنا الوطني، وستجرى منافساتها في مدينة قيصري التركية اعتبارا من 28 آب (أغسطس) الحالي.

وبعد أن التقطت عدسات الكاميرات تفاصيل العراك الكبير الذي وقع خلال المباراة، فإن الاتحاد الدولي مطالب بأن يتدخل، كما حصل في بطولات ودية سابقة، والجميع يتذكر العقوبات التي أنزلها الفيبا بحق منتخبنا الوطني ونظيره الإيراني بسبب العراك "الخفيف" الذي وقع خلال بطولة ويليام جونز 2009.

وبدأ العراك بعد مناوشة بين لاعبين امتدت إلى الملاكمة المتواصلة بين الجميع، وتخلل ذلك مشاهد لسقوط عدد من اللاعبين تباعا، قبل أن يبتدع اللاعب الصربي المعروف في الدوري الاميركي للمحترفين (NBA) نيناد كرستيتش فكرة إلقاء مقعد حديدي ارتطم بعدد من المتجمهرين.

وفي خبر أوردته وكالة رويترز أمس أكدت الشرطة اليونانية أنها اعتقلت اللاعب كرستيتش الذي يلعب لنادي اوكلاهوما سيتي ثاندر؛ بسبب دوره في مشاجرة كبيرة تسببت في الغاء مباراة امام اليونان الا انها افرجت عنه من دون دفع اي كفالة.

واللاعب الصربي وهو في السابعة والعشرين من العمر وجه ضربة بكرسي الى اللاعب اليوناني ايانيس بوروسيس بينما كان الاخير يحاول فض مشاجرة خلال مباراة في دورة الاكروبوليس في القاعة الاولمبية المغلقة أول من امس الخميس.

وتقول الشرطة اليونانية ان كرستيتش اتهم باحداث اصابات بدنية بشخص اخر، وهي جنحة في القانون اليوناني يعاقب عليها عادة بالغرامة.

ومن جهة اخرى اعتذر المهاجم اليوناني كوستاس تسارتساريس عن هذا الشجار بعد ذلك، وقال اللاعب للصحافيين: "نعتذر للجميع من كل بقاع العالم الذين حضروا المباراة لان هذه الصور لا تتماشى مع الروح الاولمبية".

 

التعليق