أندية معان أنجزت برامج أنشطتها الرياضية والإنسانية خلال شهر رمضان

تم نشره في الأحد 15 آب / أغسطس 2010. 10:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

 معان - أنجزت الأندية الرياضية في محافظة معان استعداداتها لاستقبال شهر رمضان المبارك، وعملت على توفير أجواء مناسبة للرياضيين والشباب رواد وأعضاء الهيئات العامة للأندية من خلال إقامة الأمسيات الرمضانية "الحوارية" في مختلف القضايا التي تتعلق بالهم العام في الوطن وخاصة الرياضية والشبابية منها، إضافة إلى ذلك فقد نظمت الفرق الرياضية المختلفة أوقات تدريباتها في الشهر الفضيل والتي تتطلب برنامج تدريبي خاص للفرق.

رئيس نادي وادي موسى حسين الحسنات قال:"فرغت إدارة النادي من إعداد أجندة خاصة للشهر الفضيل من أبرزها بطولة لخماسي كرة القدم في الصالة الرياضية، إضافة إلى توزيع موائد الرحمن للأسر الفقيرة والذي عكف النادي على إقامتها كل عام.

وأشار الحسنات إلى ان "فريق كرة الطائرة الصاعد الجديد من الجنوب إلى الدرجة الممتازة قد أوقف تدريباته خلال شهر رمضان المبارك ".

من جهته يسعى نادي معان الرياضي الثقافي إلى توثيق علاقته مع المجتمع المحلي باقامة دعوات الافطار المختلفة اضافة إلى عقد الندوات الثقافية والمحاضرات التوعوية.

ويقول رئيس النادي علي كريشان: "ان تدريبات الفرق الرياضية في النادي تكاد تكون متفقه إلا فريق الدراجات، فقد أعد مدرب الفريق ممدوح أبو الفيلات برنامجاً تدريبياً يتلاءم وطبيعة وخصوصية الشهر الفضيل، حيث سيصار إلى تدريب الفريق مرتين اسبوعياً في أوقات ما بعد الافطار على مضمار ملعب الأميرة هيا بنت الحسين، إضافة إلى إقامة البطولات الكروية، التي ينظمها نادي معان في العادة بالتعاون مع اللجنة الكروية في المحافظة.

ويضيف كريشان: "ان فريق الدراجات سيحظى باهتمام خاص، حيث يعتبر نادي معان من الأندية المميزة في رياضة الدراجات وأصبح على موعد مع الانجازات في كل موسم واستطاع هذا الموسم المحافظة على لقب بطولة المملكة للمرة الثالثة على التوالي"، مشيدا بجهود اللاعبين وعطائهم خلال مسيرتهم الناجحة ومشاركاتهم في البطولات المحلية.

ويعود الفضل في هذه الإنجازات -حسب كريشان- إلى اهتمام مجلس الإدارة والدعم الذي تحظى به اللعبة من الرئيس الفخري النائب توفيق كريشان، إضافة إلى جهود المدرب الكابتن حسين الرواشدة الذي ساهم في تطوير مستوى الفريق.

واضاف: "ستقيم الإدارة حفل تكريم يليق بما حققه الفريق وفق الامكانيات المتاحة مهيبا بالمؤسسات والشركات الخاصة في الجنوب بدعم الفريق للمحافظة على هذه الانجازات".

أما نادي أيل/ الشراه الذي افتتح فيه مؤخراً "مركز كلنا الأردن للياقة البدنية" بالتعاون مع مؤسسة نهر الأردن، فقد أكد رئيسه حسن النعيمات:"أن المركز سيقدم تدريبات اللياقة البدنية لاعضاء الهيئة العامة ما بعد الإفطار، وسيقيم النادي حفل إفطار جماعي إضافة إلى تنظيم زيارات لممثلي المجتمع المحلي ورواد النادي لتوثيق الصلة ما بين المجتمع المدني والنادي"،

وأشار النعيمات إلى ان النادي تأسس العام 1985م، بجهود من رجالات بلدة آيل، وبدأ العمل في النادي من خلال (50) عضوا حتى وصل في المرحلة الحالية إلى (350) عضوا بينهم (150) سيدة.

واستعرض النعيمات مسيرة النادي والخطط المستقبلية التي تركز على عمل مسبح للنادي وبناء صالة افراح متعددة الاغراض وتوفير واسطة نقل تنقل اللاعبين.

يذكر أن المشروع يقع في قضاء أيل التابع لمحافظة معان، ويبلغ عدد سكان المنطقة عشرة آلاف نسمة وتبلغ مساحة المنطقة (550) كم، ويتصف مشروع مركز اللياقة بأنه سيقدم خدمات اللياقة لكافة شرائح المجتمع.

إلى ذلك فقد أعدت جميع أندية محافظة معان والبالغ عددها 16 نادياً أجندة خاصة لاستقبال الشهر الفضيل وتشابهت فيما بينها من إقامة موائد الرحمن والمحاضرات التوعوية والندوات التثقيفية والزيارات إلى باقي أندية المحافظة وعادة ما تكون بعد الإفطار، إلى جانب إقامة البطولات الخماسية الرمضانية تحت الأضواء الكاشفة في مجمع الأميرة هيا بنت الحسين حسب البرنامج التي أعدته اللجنة الكروية في معان.


ahmad.rawashdeh@alghad.jo

التعليق