الحكومة الإسبانية تبحث عن أدلة تلاعب في مباراة كرة قدم

تم نشره في السبت 7 آب / أغسطس 2010. 09:00 صباحاً


مدريد - سيستأنف محامو الحكومة الإسبانية حكما أصدره قاض في اليكانتي منعهم من الحصول على تسجيلات لمكالمات هاتفية وادلة اخرى بدا انها تشير الى تورط فريق هيركوليس الذي ترقى لدوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم في تلاعب في نتيجة مباراة. وجرى جمع الادلة - التي بثتها وسائل اعلام اسبانية على نطاق واسع - في اطار تحقيق منفصل وقرر القاضي في اليكانتي مقر هيركوليس أنه لا يجب السماح لأحد بالحصول عليها.

وقال متحدث باسم مجلس الرياضة الحكومي في اسبانيا أمس الجمعة إن محامي الحكومة سيرفع دعوى استئناف نيابة عن المجلس. وقال متحدث باسم وزارة العدل إن الدعوى سيتم رفعها في وقت لاحق اليوم.

وأضاف المتحدث "سنحاول تعليق هذا القرار حتى يمكننا المضي قدما في التحقيق".

وترقى هيركوليس الذي ينفي ارتكاب أي مخالفة الى دوري الدرجة الاولى الاسباني بعد أن أمضى اكثر من عقد في الدرجة الثانية وذلك عقب احتلاله المركز الثاني في دوري الدرجة الثانية وراء ريال سوسيداد. وقال النادي في بيان نشر بموقعه الإلكتروني أول من أمس الخميس إن الحديث عن دفع أموال لحارس مرمى فريق قرطبة المنافس حتى يتسبب في خسارة فريقه في مباراة فاز بها هيركوليس 4-0 لا أساس لها من الصحة.

وأضاف ان التقارير الاعلامية عن المباراة لم تتضمن اي اشارة لوجود مخالفة وان راؤول نافاس حارس قرطبة تلقى الإشادة بعد أدائه في اللقاء.

وحث ريال بيتيس الذي احتل المركز الرابع في دوري الدرجة الثانية الموسم الماضي وأخفق في الصعود للدرجة الاولى الاتحاد الاسباني لكرة القدم ومجلس الرياضة في البلاد على التحقيق في هذا الأمر.

التعليق