وفاة شخص وإصابة 30 بمرض الطاعون في شمال بيرو

تم نشره في الأربعاء 4 آب / أغسطس 2010. 10:00 صباحاً


ليما- أدى انتشار مرض الطاعون في ولاية أسكوبي، شمال بيرو، إلى وفاة أحد الأشخاص وإصابة 30 آخرين بين حالات مؤكدة ومحتملة إلى الآن.

وأعلن وزير الصحة البيرواني، أوسكار أورجاتي، أول من أمس أن ضحية المرض فتى في الـ14 من العمر، وكان يعاني من متلازمة داون، وتوفي في 26 تموز(يوليو) الماضي.

وسجل في أسكوبي منذ شهر نيسان(أبريل) الماضي 31 حالة إصابة بالطاعون بين البشر، فضلا عن عدد غير محدد بين القطط والكلاب.

وأوضح أورجاتي أن الإصابة بالطاعون تحدث عن طريق لدع البراغيث المصابة بالبكتيريا اليرسينية للإنسان والحيوانات.

يذكر أنه تم تسجيل آخر تفش للطاعون في شمال بيرو العام 1994 وبلغ عدد المصابين آنذاك 1104 ولقي 35 شخصا مصرعهم.

التعليق