الأرجنتين تقيم معملا لاستنساخ الماعز بحثا عن "لحوم بديلة"

تم نشره في الأحد 13 حزيران / يونيو 2010. 09:00 صباحاً

بوينوس أيرس- شهدت العاصمة الأرجنتينية افتتاح معمل جديد لاستنساخ الماعز بهدف تطوير وإنتاج "لحوم بديلة" عن لحوم الأبقار، الأكثر استهلاكا في الأرجنتين.

وفي حفل الافتتاح، قالت رئيسة الأرجنتين كريستينا فرناندث "إنه قطاع لم يستغل حتى الآن.. في بلادنا لحوم الأبقار هي الأكثر استهلاكا، ولكن يجب العمل بجد لإنتاج لحوم بديلة لا تحتاج إلى الحبوب في غذائها".

ويحمل المعمل الجديد اسم "بيوتك" وهو متخصص في التكنولوجيا الحيوية للتكاثر، ويقوم فيه مجموعة من الباحثين بإجراء اختبارات للتخصيب الاصطناعي واستنساخ النعاج والخنازير، بهدف تحسين قدراتها الإنتاجية والاقتصادية، وفقا لبيان الحكومة.

وتسعى السلطات لتطوير اللحوم البديلة في الوقت الذي يحذر فيه القطاع الزراعي من تراجع كبير في أعداد رؤوس الماشية، التي كانت تتجاوز عدد سكان البلاد على مر التاريخ.

ويذكر أن الأرجنتين حققت مؤخرا طفرة في التقدم العلمي بالنسبة لتقنيات الإنتاج الحيواني، حيث توصلت في 2002 لأول تقنية في أميركا اللاتينية لاستنساخ الأبقار وولدت في 2003 البقرة "بامبا مانسا" التي تم تعديلها جينيا وإضافة هرمون النمو البشري.

التعليق