ماجيك يرفض الاستسلام ويبقي على آماله

تم نشره في الجمعة 28 أيار / مايو 2010. 09:00 صباحاً

NBA

واشنطن- لم يستسلم أورلاندو ماجيك وأبقى على اماله حية بالتأهل الى نهائي دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين، بفوزه على بوسطن سلتيكس 113-92 وتقليصه نتيجة سلسلة نهائي المنطقة الشرقية بينهما الى 2-3 اول من أمس الاربعاء.

وكان بوسطن بطل عام 2008 تقدم 3-0 وأصبح على عتبة بلوغ نهائي الدوري لكن أورلاندو فاز في مباراتيه الاخيرتين وفرض مباراة سادسة على الأقل، مع العلم انه في تاريخ الدوري لم يتمكن أي فريق من قلب تأخره 0-3 والفوز في السلسلة 4-3.

وفي 93 مواجهة في تاريخ البلاي أوف تقدم فيها أحد الفريقين 3-0، لم يحصل ان تتعادل النتيجة 3-3 سوى ثلاث مرات، بيد انه لم يتمكن أحد من قلب النتيجة والفوز 4-3.

على ملعب "أم واي أرينا" في أورلاندو وأمام 461ر17 متفرجا، ضرب دوايت هاورد بيد من حديد فسجل 21 نقطة، 10 متابعات و5 صدات، وأضاف الموزع جامير نلسون 24 نقطة بينها 4 ثلاثيات. وقال نلسون عن المباراة السادسة في بوسطن اليوم الجمعة: "نحن نؤمن بقدرتنا، يمكننا القيام بذلك".

وقال هاورد: "أعتقد انه اذا وثقنا ببعضنا البعض ولعبنا في طاقتنا الكاملة، كل الأمور واردة".

وعانى بوسطن في المباراة من بعض الأمور غير الاعتيادية، اذ نال لاعب ارتكازه كندريك بركنز خطأه التقني السابع في البلاي أوف فلعب 16 دقيقة وسجل نقطتين فقط، كما انه سيوقف تلقائيا للمباراة المقبلة الا اذا قررت الرابطة عكس ذلك عن طريق ابطال أحد الأخطاء. كما خسر سلتيكس مهاجم غلن ديفيس في الشوط الثاني بعد تلقيه ضربة قوية عن غير قصد من كوع هاورد على وجهه. وبعد نهوضه عن الارض غاب ديفيس عن الوعي وكاد يسقط مجددا لولا مساعدة الحكم جوي كروفورد له.

وأظهر لاعبو أورلاندو تصميما كبيرا خلال المباراة وقدرة تسجيلية عاندتهم في اول ثلاث مباريات.

وقال مدرب بوسطن دوك ريفرز: "انهم فريق رائع عندما يتقدمون في النتيجة، ثم تأتي الثلاثيات السهلة (سجل اورلاندو 13 ثلاثية مقابل 7 لبوسطن)".

وتقدم اورلاندو الذي اخرج بوسطن من نصف نهائي المنطقة العام الماضي، 31-27 في الربع الاول، وأنهى الشوط الاول بفارق ثماني نقاط عن ضيفه 57-49، وعزز تقدمه في الثالث 84-75، قبل ان ينهي المباراة بسهولة 113-92.

ولدى الخاسر، قدم البديل المخضرم رشيد والاس مباراة بارزة اذ سجل 21 نقطة في 18 دقيقة فقط، بينها 3 ثلاثيات، وأضاف الموزع راجون روندو 19 نقطة، بول بيرس 18 نقطة، في وقت عجز فيه راي الن عن تسجيل أكثر من 9 نقاط.

وفي ظل ابتعاد النجم فنس كارتر عن مستواه في اللقاء (8 نقاط في 26 دقيقة) أنقذ البديل جاي جاي ريديك الموقف من الناحية الهجومية وسجل 14 نقطة لاورلاندو، وأضاف راشارد لويس 14 نقطة.

وعن احتمال عودتهم في النهائيات والفوز في السلسلة، قال ستان فان غاندي مدرب أورلاندو: "في وقت ما سيحصل هذا الأمر، لماذا لا نكون نحن ولماذا ليس الان؟".

التعليق