السفير الصيني يزور المكتبة الوطنية

تم نشره في الاثنين 19 نيسان / أبريل 2010. 09:00 صباحاً


عمان- الغد- توثيقاً وتوطيداً للصداقة بين الشعبين الأردني والصيني، وبهدف التعريف بالثقافة الصينية وترويجها للشعب الأردني وإطلاعه على بعض من النتاج الفكري الصيني في مختلف حقول المعرفة، قام السفير الصيني في عمان يو هونغيانغ قبل أيام، بزيارة إلى دائرة المكتبة الوطنية التقى خلالها مدير عام الدائرة مأمون التلهوني، الذي تسلم من السفير مجموعة من الكتب المقدمة من وزارة الثقافة الصينية للمكتبة الوطنية، تنوعت موضوعاتها في الثقافة والاقتصاد والعلوم وغيرها من حقول الإبداع.

وأثنى هونغيانغ على جهود ودور المكتبة الوطنية في خدمة المجتمع وتهيئة المجال أمام الباحثين والمفكرين، وتوفير متطلباتهم من مواد أدبية وثقافية وغيرها تشجيعا للإبداع الوطني ومحافظة على حقوق الآخرين. وقال إن الزيارة تأتي تعبيراً عن العلاقات الطيبة والمتينة بين الأردن والصين، وحرصاً على ديمومتها.

من جهته عرض التلهوني خلال اللقاء أبرز المهام المنوطة بالمكتبة الوطنية في مجالات جمع النتاج الفكري الوطني والتوثيق والوثائق والخدمات المكتبية والببليوغرافيا الوطنية والأرشفة الإلكترونية وإنفاذ قانون حماية حق المؤلف والحقوق المجاورة الذي هيأ البيئة الثقافية المناسبة والحماية للمبدعين، إضافة إلى عرض إنجازات الدائرة بشكل عام وخططها المستقبلية ومشروع الأتمتة وأبرز التحديات التي تواجهها. وأشار التلهوني إلى أن المبنى الجديد للدائرة والذي أنجز بمكرمة ملكية سامية من جلالة الملك المعظم يمثل الانطلاقة الحقيقية لها، حيث بدأت الدائرة بمد جسور التواصل الثقافي والمعلوماتي والمعرفي مع كافة قطاعات المجتمع، والتعريف بأنشطتها وخدماتها من خلال إقامة وتنظيم واستضافة الفعاليات والأمسيات الثقافية المتنوعة.

يذكر أن المكتبة الوطنية وبمناسبة انتقالها إلى مقرها الجديد تستقبل يومياً وفدين طلابيين من مختلف المدارس الحكومية والخاصة والمراكز التابعة لوزارة التربية والتعليم في المملكة بهدف تعريفهم على المهام والخدمات التي تقدمها للمجتمع، وأبرز إنجازاتها ومشاريعها المستقبلية.

التعليق