اختتام دورة مراقبي مباريات كرة القدم الدولية

تم نشره في الأحد 11 نيسان / أبريل 2010. 10:00 صباحاً

عمان- الغد- اختتمت يوم أول من أمس في مقر اتحاد كرة القدم دورة مراقبي المباريات الدولية، التي نظمها الاتحاد بالتعاون والتنسيق مع مكتب التطوير في عمان والاتحاد الدولي لكرة القدم(الفيفا) وشارك فيها 29 مراقبا(مقيما) حسب التسيمة الجديدة للفيفا، بالإضافة إلى رحاب عبيدات التي شاركت بهذه الدورة بعد أن خلت القائمة الدولية من اسمها كحكم في القائمة النسوية، وتولى مسؤول تطوير الحكام في المكتب إسماعيل الحافي عملية التنسيق، وكانت الدورة انطلقت يوم الخميس الماضي وحاضر فيها المحاضر الدولي السعودي علي الطريفي، وحسب أمين سر الدائرة عوني حسونة، فقد تضمنت الدورة جوانب عملية ونظرية بالإضافة إلى اختبار القانون وعرض مشاهد من المباريات، وتوحيد كتابة التقرير وسلم الدرجات ورصد صعوبة المباراة، واختبار خاص بعرض الحالات وورشات عمل على شكل مجموعات.

وقد سبقت هذه الدورة، دورة دولية أخرى خاصة بالحكام، وأشرف عليها المحاضر علي الطريفي بالإضافة إلى المحاضر القطري سليمان الحازمي المتخصص بالجانب البدني، وشارك في إلقاء المحاضرات أيضا رئيس دائرة الحكام سالم محمود وأمين السر عوني حسونة، وشارك في هذه الدورة (30) حكما من غير المراقبين الخمسة، وأقيمت خلال الفترة من الثالث وحتى السابع من شهر نيسان(ابريل) الحالي، واشتملت الدورة على جوانب عملية ونظرية وتدريب عملي، وأشار حسونة إلى أن جميع الحكام اجتازوا الاختبار البدني باستثناء الحكم الدولي عرفات ظاهر، الذي تعرض للإصابة، وأن هذا الاختبار يعتمد أيضا مشاركة الحكام في إدارة المباريات.

إلى ذلك تنطلق يوم الجمعة المقبل دورة الحكام العاشرة للمستجدين وتستمر لمدة شهر، وستكون المحاضرات يومي الجمعة والسبت من كل أسبوع بعدها يخضع هؤلاء الحكام للجوانب النظرية ولمدة شهر يلي ذلك الاختبار الذي يتقرر معه الحكام الناجحون، والذين سيصار إلى اعتمادهم لإدارة المباريات.

التعليق