مشاكل السمع واللسان وسقف الحلق وراء تأخر النطق عند الأطفال

تم نشره في السبت 10 نيسان / أبريل 2010. 10:00 صباحاً
  • مشاكل السمع واللسان وسقف الحلق وراء تأخر النطق عند الأطفال

ترجمة: مريم نصر

عمان- تعد الأعوام الثلاثة الأولى من عمر الإنسان أساسية لتعلم النطق، لذا من الضروري أن تهتم الأم بطفلها وتعلمه النطق والقراءة، كما عليها بالانتباه للعلامات التي تشير إلى تأخر النطق عند الأطفال.

كيف يتعلم الأطفال النطق؟

يتعلم الأطفال النطق بالملاحظة والمشاهدة والاستماع والتفاعل مع الناس المحيطين، في الأشهر الأولى من عمر الطفل يستمع إلى صوت الأم، ويحاول تقليد الأصوات التي يسمعها، وعلى الأم هنا أن تستجيب للأصوات التي يصدرها الطفل؛ من أجل تشجيعه على التحدث والتخاطب.

ومع تقدم الطفل في العمر يبدأ بتعلم الكلمات أولا بأول.

كيف تعرف الأم أن طفلها يتعلم النطق في الموعد الطبيعي؟

كثير من الأمهات يسألن هذا السؤال، لذا عليهن بالانتباه للعلامات التي تبين أن طفلها يتعلم النطق والتحدث بصورة طبيعية حسب عمره أم لا،

وفيما يلي عرض لنقاط التطور لدى الطفل بمرور الأشهر في مجال النطق؛ بعمر ستة أشهر يستطيع الطفل ترديد أصوات مثل بابا أو دادا، عندما يبلغ عاما يتمكن الطفل من قول كلمات بسيطة، بعد عام ونصف العام يتفوه الطفل بـ 8 أو عشر كلمات، بعمر عامين يمكن للطفل ربط كلمتين معا كأن يقول "حليب كمان"، عندما يبلغ الطفل عامه الثالث يطور لنفسه مصطلحات أكثر ويبدأ بتكوين جملة قصيرة.

ما الذي يؤخر الطفل عن النطق؟

كثيرة هي الأسباب التي تؤدي إلى بطء أو تأخر النطق عند الأطفال، وأهمها مشاكل في السمع واللسان وسقف الحلق، إضافة إلى مشكلة في جزء من الدماغ المسؤول عن النطق.

فإذا اعتقدت الأم أن طفلها يعاني من مشاكل في النطق، فعليها بالتحدث لطبيبها لعرضه على اختصاصي لإجراء اللازم لمساعدته.

ويتفق الأطباء أن أفضل طريقة لمساعدة الطفل على تخطي مشاكل التأخر في النطق، أن يعالج فورا وبأسرع وقت لأنه بذلك يتحسن الطفل ويتطور بشكل طبيعي فيما بعد.

طرق لتحفيز الطفل على التحدث

هنالك نصائح يجب أن تهتم بها كل أم لجعل طفلها يتطور بشكل سليم، وتشتمل على:

-التحدث مع الطفل: يجب على الأم أن تتحدث مع طفلها بمجرد أن يأتي إلى الحياة؛ فتغني له أو تحكي له الحكايا؛ لأنها بذلك تعلمه على تقليد الأصوات.

ويجب على الام أن تتجاوب مع الأصوات التي يصدرها الطفل؛ فقد يؤشر الطفل إلى البسكويت ويقول "اي اي" وهنا يجب على الأم أن تقول له "أنت تريد أن تأكل البسكويت" بصوت واضح.

ويجب أن يتم استخدام الكلمات والإشارات عند التحدث مع الطفل؛ كأن تشير الأم إلى أنفها وتقول أنف.

يجب التحدث مع الطفل بشكل دائم كأن تخبر طفلها عندما تقوم بجلي الصحون، بأنها مثلا تقوم بغسل الكأس أو غسل الشوكة وما إلى ذلك، وأن تؤشر على أثاث المنزل وتقول له هذا تلفزيون، هذا كرسي.

ويجب على الأم أو الأب أن يجيب طفله في كل مرة يطرح سؤالا.

ولا يجب على الأم أن تستخدم كلمات الأطفال مع طفلها كأن تقول لطفلها "تريد انبو"، بل يجب أن تقول له هل تريد شرب الماء بشكل واضح، وكأنها تتحدث مع شخص يفهم اللغة.

يجب على الأم أن تقرأ لطفلها القصص بمجرد أن يبلغ الطفل 6 أشهر؛

فقراءة القصص تعلم الأطفال الأصوات وتساعدهم على فهم اللغة وتعلم مفردات جديدة. وعلى الأم أن تختار كتبا تحتوي صورا كبيرة بألوان مشرقة، وأن تكون القصة بسيطة وتحتوي الأحرف أو الأرقام وغيرها.

mariam.naser@alghad.jo 

عن موقع BBC health

التعليق