طبيبنا

تم نشره في الخميس 1 نيسان / أبريل 2010. 10:00 صباحاً

د.هاشم الكردي اختصاصي الأمراض الجلدية والتناسلية

تستفسر رانيا (30 عاما) عن السبب في إصابتها بحكة شديدة بأجزاء مختلفة من جسمها بعد الاستحمام باستخدام الشامبو والصابون، مبينة أن هذه الحالة لا تصيبها بعد الدوش السريع.


الإصابة بالحساسية عائدة إلى المواد الكيماوية والقلوية الموجودة في المنظفات، والتي تسبب تهيجا للبشرة والجلد، ويكمن الحل في هذه الحالة من خلال استخدام شامبو وصابون الأطفال عند غسل الجسم، لأنها خالية من الكيماويات، وصنعت خصيصا لحماية بشرة الطفل الناعمة.

وينصح بالابتعاد عن استخدام الصابونة النابلسية القديمة التي اعتاد الناس على استخدامها، فهي مليئة بالكيماويات والمواد عالية القلوية.

كما أن المبالغة في غسل الجسم بالصابون المعطر تسبب تحسسا للبشرة.

ويمنع منعا باتا استخدام الصابون على المناطق التناسلية حتى المطهرة، وإنما تغسل هذه المناطق بالماء الدافئ فقط.

التعليق