ريال مدريد يخشى جماعية أتلتيكو وخطورة رونالدو وهيغوان لا تهم رييس

تم نشره في الأحد 28 آذار / مارس 2010. 09:00 صباحاً
  • ريال مدريد يخشى جماعية أتلتيكو وخطورة رونالدو وهيغوان لا تهم رييس

تصريحات موضوعية للنجوم قبل "دربي" العاصمة الاسبانية اليوم

 

مدريد - اعتبر سيرجيو راموس مدافع فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم أن جماعية أتلتيكو مدريد تمثل خطورة على فريقه أكثر من المهارات الفردية لكل من سيرجيو أغويرو ودييغو فورلان وخوسية أنطونيو رييس.

وأوضح راموس في تصريحات للصحافيين أمس السبت أن أتلتيكو ناجح في جماعيته، حيث لديه لاعبون متميزون في جميع الخطوط، والتي تدعمهم قوة ضاربة في الهجوم متمثلة في رييس وفورلان وأغويرو.

وأشار اللاعب إلى أن أغويرو "لاعب شاب ومتميز ومستواه في تطور مستمر"، بينما يعتبر فورلان "لاعبا يمتلك خبرات تؤهله لأن يكون واحدا من أفضل مهاجمي العالم، لأنه دائما يسعى لإخراج فريقه من الفترات الصعبة التي تواجهه".

وأعرب راموس عن سعادته بعودة رييس للملاعب بعد الإصابة وتقديمه أداء جيد في صفوف أتلتيكو، وأكد اللاعب أن ريال مدريد سيبذل قصارى جهده حتى يخرج من المباراة بالنقاط الثلاث، مؤكدا أن المباريات المقبلةة ستكون تحت عنوان "حياة أو موت" في طريق حصد اللقب.

ويحتل ريال مدريد المركز الأول برصيد 71 نقطة، بفارق الأهداف أمام برشلونة، فيما يحتل أتلتيكو مدريد المركز الثامن برصيد 37 نقطة.

وأكد كل من إيكر كاسياس حارس مرمى ريال مدريد ودييغو فورلان مهاجم أتلتيكو أنه من الصعب توقع نتيجة الدربي الذي يقام ضمن المرحلة الـ29.

وأكد كاسياس على هامش وجوده مع فورلان في حدث ترويجي أول من أمس الجمعة أن أتلتيكو سيكون "خصما عنيدا"، حيث يقدم أداء جيدا هذا الموسم وصل به إلى نهائي كأس الملك، ويخوض منافسات الدوري الأوروبي.

وأوضح كاسياس أن المباراة مهمة للغاية بالنسبة لريال مدريد في طريقه لحصد لقب الدوري هذا العام، مؤكدا أن دفاع الفريق الملكي سيواجه واحدا من أفضل خطوط الهجوم في الليغا والذي يتكون من فورلان وأغويرو.

وأكد فورلان أن دربي مدريد دائما يتمتع بطابع خاص، يجعله مختلفا عن باقي المباريات، مؤكدا أنها ستكون مباراة صعبة أمام الريال على ملعبه ووسط جماهيره، وسيسعى الفريقان لحصد نقاط المباراة الثلاثة.

وأشار فورلان إلى أن ريال مدريد فريق متميز لدية خطوط متكاملة وحارس مرمى متميز، وهو ما سيجعل المباراة جيدة من الجانبين.

وأبرز تشابي ألونسو لاعب وسط ريال مدريد أول من أمس خطورة مواجهة فريقه أمام جاره أتلتيكو، معتبرا إياها مباراة "دربي من نوع خاص" في ظل تحسن أداء المنافس خلال المباريات الأخيرة.

وقال لاعب الوسط الدولي في مؤتمر صحافي: "لطالما كان الدربي مميزا. إنهم في خط تصاعدي ولديهم لاعبون جيدون جدا. في دوري أوروبا وفي مبارياتهم الأخيرة في الدوري حققوا نتائج طيبة. سيسعون دون شك إلى الخروج بنتيجة جيدة من ملعب مثل البرنابيو، حيث لم يحققوا شيئا إيجابيا منذ أعوام".

واعتبر تشابي أن اتساع الفارق بين ريال مدريد وغريمه برشلونة حامل اللقب في الصدارة من ناحية، وبقية فرق البطولة من ناحية أخرى، سببه قوة الفريقين، وقال "الأرقام موجودة، وتدلل على الفارق بين الأول والثاني وبقية الفرق، نظرا للاعبين الذين يضمهما الفريقان وإمكانية توفير البديل الجدي. الأرقام تتحدث عن نفسها".

في الجهة الثانية المقابلة، قال خوسيه أنطونيو رييس، مهاجم أتلتيكو مدريد، إن فريقه لا يخشى البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني غونزالو هيغواين، نجمي ريال مدريد، قبيل مباراة الدربي.

وأعرب رييس في تصريحات نشرتها صحيفة "ماركا" الإسبانية أمس عن ثقته في فوز أتلتيكو على الريال في معقله "سانتياغو برنابيو" بعد عشر سنوات من الإخفاقات، وأكد "أتمنى أن يكون دربي الملوك"، مشيرا إلى أنه لا يخشى لاعبي الفريق الأبيض حيث اعترف "نحترم الجميع ولكننا لا نخاف من رونالدو أو هيغواين".

من ناحية ثانية، اعترف كيكي فلوريس مدرب نادي أتلتيكو مدريد الإسباني، بأن الإصابات التي لحقت بكل من تياغو مينديز وراؤول غارسيا، قد تحرمهما من المشاركة في مباراة اليوم.

ولم يتدرب اللاعبان مع الفريق حيث يعاني تياغو من تقلص في أوتار الركبة منذ الأحد الماضي، في حين يعاني راؤول غارسيا من حمل زائد في العضلات.

يذكر أن أتلتيكو مدريد بدأ التحضير لمباراة دربي مدريد بعد الفوز على أتلتيك بلباو 2-0 في الجولة الـ28 من الليغا.

 

التعليق