السلط وعمان ينشدان الفوز في مواجهة كأس الشباب لكرة اليد اليوم

تم نشره في الثلاثاء 2 آذار / مارس 2010. 09:00 صباحاً
  • السلط وعمان ينشدان الفوز في مواجهة كأس الشباب لكرة اليد اليوم

 

عمّان - الغد - يتطلع فريقا السلط وعمان للفوز بلقب بطولة كأس الشباب لكرة اليد، عندما يلتقيان في المباراة النهائية القوية التي تشهدها صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، برعاية رئيس المجلس الأعلى للشباب أحمد المصاروة.

الفريقان استحقا الوصول إلى المشهد الختامي، بعد أن قدّما سلسلة من العروض القوية والنتائج اللافتة، التي أكدت الاهتمام الواسع التي تحظى به هذه اللعبة في هذين الناديين.

السلط الذي حقق الفوز في لقاءاته كافة سواء كانت في الدور الأول أو الثاني، وصل إلى المباراة النهائية بعد الفوز الثمين الذي حققه على فريق النادي الأهلي (25-23) في الدور قبل النهائي، فيما استحق عمان بلوغ النهائي جراء الانتصارات الواسعة، التي غلفت نتائجه، وكان آخرها اجتيازه عقبة فريق العربي في الدور قبل النهائي (28-21).

مواجهة قوية

ينتظر أن يلجأ لاعبو الفريقين إلى تسريع وتيرة الألعاب الهجومية منذ بداية اللقاء، من خلال الاعتماد على الهجوم المضاد الواسع، حيث يعتمد السلط على حيوية معتصم الدبعي وأحمد مصدق وعدي أبو هزيم ومحمد العواملة، سواء ببناء الهجمات أو بتسديد الكرات من خارج المنطقة، بينما ستكون مهمة وجدي الدبعي وأنس الدبعي ونذير عربيات بعبور الأطراف وتشكيل قوة إضافية مع لاعبي الخط الخلفي.

مدرب السلط جهاد قطيشات قال إن فريقه في كامل جاهزيته لخوض لقاء اليوم، وإنه يعتمد على توسيع قاعدة اللعب بإشراك أكبر عدد من اللاعبين في المراكز كافة، مشيراً إلى أن الفريقين يضمّان عناصر بارزة وأن فريق عمان قدم مستويات طيبة في اللقاءات الماضية.

ونوه قطيشات أن تشكيلة الفريقين تعد بمنزلة (الأمل) لكرة اليد الأردنية وإنعاشها في المستقبل.

ألعاب فريق عمان تتركز بالدرجة الأولى، على نجاح لاعبيه في رسم الهجمات وتنسيقها بين الخطين الأمامي والخلفي، وإعطاء الدور الأبرز لهاشم إبراهيم وأحمد هشام وطارق القريوتي، في توجيه الكرات القوية من مختلف المحاور وخصوصا من البوابة الأمامية، في الوقت الذي ينتهج فيه الفريق سرعة تدوير الكرة؛ بهدف توصيلها إلى لاعبي الجناح سند خليفات وعمر العموش ومحمد فريتخ.

مدرب عمان محمد فضل أشار إلى أن الفريقين يضمان أبرز لاعبي المملكة، وهم من العناصر التي ينتظرها المستقبل الطيب، موضحاً بأن فريقه يمتاز بالدفاع القوي ويلعب بأسلوب هجومي متعدد المحاور، فيما فريق السلط يمتاز هو الآخر ببناء الهجمات السريعة.

وتمنى فضل أن يقدم فريقه والسلط مباراة عالية المستوى تعكس الصورة الإيجابية التي تتمتع بها قاعدة الفئات العمرية بالأردن.

التعليق