خبراء صينيون يحذرون من خطورة تناول لحوم الكلاب

تم نشره في الخميس 28 كانون الثاني / يناير 2010. 09:00 صباحاً

بكين- حذر خبراء صينيون من خطورة تناول لحوم الكلاب، في ضوء افتقار البلد الآسيوي لأي قوانين حول إنتاج أو بيع هذا النوع من اللحوم الى الآن.

وقال الخبراء إن تناول لحوم الكلاب يعتبر عادة لدى سكان مقاطعة كانتون (جنوبي الصين)، كما تعد مدينة شينزين واحدة من أهم المراكز المصنعة له، وفقا لما نشرته صحيفة (تشاينا دايلي) أمس.

ويعد لحم الكلاب من أشهى الاطباق في جنوب الصين، ويرتفع سعره عن أطباق لحوم الدجاج أو العجول، حيث يصل سعر الكيلو الى حوالي 6 دولارات، ويتم ذبح الكلاب في ضواحي المدن.

وبالنظر إلى أنه لا يوجد تشريع يقنن تناول لحوم الخنازير أو العجول أو الخراف، لا يوجد أيضا قانون في البلاد يلزم بالاعتناء بهذه الحيوانات صحيا.

وحذر الطبيب يو جي من خطورة تناول هذه اللحوم بسبب الطفيليات العالقة بالحيوان واحتمالية عدوى العاملين في هذا القطاع بداء الكلب.

وأضاف المحامي زو بين أن الفقرة الـ28 من قانون حماية الغذاء في جمهورية الصين الشعبية يحرم إنتاج أو الاتجار في أي نوع من اللحوم إذا لم يخضع الحيوان للفحص في الحجر الصحي.

وتعد الصين من أكثر البلاد استهلاكا لكافة أنواع الحيوانات، بما فيها الحيوانات المهددة بالانقراض، وتستخدم في صناعة الدواء، مما تسبب في احتجاجات من جانب الجماعات المدافعة عن حقوق الانسان تجاه البلد الآسيوي لأعوام طويلة.

التعليق