كاديلاك سي تي أس كوبيه: أداء عالٍ بقفازات مخملية

تم نشره في السبت 23 كانون الثاني / يناير 2010. 09:00 صباحاً
  • كاديلاك سي تي أس كوبيه: أداء عالٍ بقفازات مخملية

بعد فوزها بالعديد من الجوائز، وبعد ظهور الإقبال عليها، انتقلت سيارة كاديلاك CTS إلى صدارة التصميم العصري، فطور المصممون في الشركة طراز كاديلاك CTS كوبيه النموذجية، التي عرضت للمرة الأولى في معرض أميركا الشمالية الدولي للسيارات ومؤخراً في معرض دبي الدولي للسيارات نهاية العام الفائت، ومؤخراً قدمت كاديلاك طراز سي تي اس في  والذي يكمل صورة الأداء الفائق المغلف بالفخامة والرقي

التصميم

CTS كوبيه تشتمل على كامل الطابع التصميمي الفني والعلمي الذي تشتهر به كاديلاك وتضيف إليه تجهيزات تقنية وشخصية لتشكل امتداداً للتصميم المذهل للسيدان التي سبقتها، لكن بتصميم جديد بالكامل للواجهة الأمامية والرفارف.

وكإبداع من مخيلة فريق تصميم CTS، تتمتع CTS كوبيه بمظهر لا يضاهيه أي شيء آخر على الطريق، فهي تمتلك قاعدة إطارات CTS، لكن ارتفاعها الكلي ينخفض بحوالي 51 ملم ويقل طولها الكلي 51 ملم أيضاً. ويمتزج تصميمها الأخاذ مع فن النحت اليدوي الذي يبرز في انتفاخ الهيكل المحيط بالعجلات، مما يمنح السيارة مظهراً مفعماً بالأناقة والإثارة والقوة، وكأنها جاهزة للانقضاض. وتتضمن خطوط التصميم التي تتميز بها CTS كوبيه عدداً من العناصر التي تجعل السيارة تبدو وكأنها ماسة قطعت بدقة شديدة، خصوصاً من الخلف.

وتظهر تلك العوامل جلية في كل شيء ابتداءً من حاملة لوحة التسجيل الخلفية إلى الالتواءات التي تؤلف الشكل الرئيسي لخلفية السيارة. وتنطوي أسطح CTS كوبيه الخارجية على الكثير من التعقيدات والدقة الشديدة. وتميل الرفارف الخلفية من الناحية العلوية ـ لتتوافق مع أسلوب التصميم الماسي ـ لتصبح جزءاً من السطح الأفقي الذي يمتد من الحواف الرئيسية للمصابيح الخلفية ويندمج مع السقف.

 المقصورة

تعزز المقصورة الداخلية، المصممة بأسلوب تقليدي لتتسع لراكبين في الأمام وراكبين في الخلف، الشعور الشخصي في سيارة CTS كوبيه، التي تتشارك مع CTS سيدان بلوحة قيادة وكونسول وسطي مصنوعين يدوياً، لكنها مجهزة بمقاعد أمامية وخلفية فريدة، وبكونسول يمتد ليربط المقاعد الأمامية والخلفية، ولوحات أبواب معدلة.

ولدعم طبيعة القيادة الفائقة للسيارة Grand-Touring، جهزت المقصورة الداخلية بأربعة مقاعد رياضية معدلة من نوع ريكارو مغطاة بقماش أسود مخملي لامع وتدخله إضافات باللون الأصفر المؤكسد، الذي يضفي تبايناً مذهلاً مع اللون الأسود المحيط بالمقصورة. كما تعزز درجة اللون الأصفر المؤكسد الهادئة من الشعور الكلي بالفخامة الداخلية، خصوصاً مع استخدام اللون ذاته في تقطيب المقاعد ولوحة القيادة وعصا ناقل الحركة وكافة أنحاء المقصورة. وكسابقتها السيدان، تتمتع CTS كوبيه بمجموعة من التقنيات التي تتضمن نظام بوز الفخم للموسيقى، وقرصاً صلباً بسعة 40 غيغابايت ونظام ملاحة قياسيا في السيارة، مجهزا بشاشة ترتفع من وسط لوحة القيادة، على غرار CTS سيدان.

 المحرك

تحافظ  CTS كوبيه على القدرات الاستثنائية لسابقتها السيدان من خلال احتوائها على ذات المحرك من 6 اسطوانات على هيئة V وبسعة 3.6 لتر، بالإضافة إلى خاصية البخ المباشر التي تولد قوة تصل إلى 304 حصانا. أما طراز سي تي أس في الذي سيتوفر لاحقاً هذا العام فمزود بمحرك ثمان اسطوانات V8 سعة 6.2 ليتر، ويولّد هذا المحرك  556 حصاناً و747 نيوتن متر من عزم الدوران، ما يكفل للسيارة ذات وضعية الجلوس 2+2 بلوغ سرعة 100 كلم/س من الثبات في غضون 3.9 ثوان تقريباً.

ويدعم المحرك ناقل حركة يدوي من ست اسطوانات، ويعمل على إرسال عزم الدوران إلى محور خلفي مستقل. ويوفر نظام التعليق الرياضي في CTS كوبيه ارتفاعاً أقل من ارتفاع CTS سيدان ـ وذلك للتأكيد على المظهر الرياضي للسيارة، الذي تعززه عجلات ضخمة بقياس 20 بوصة في الأمام و21 بوصة في الخلف.

على صعيد التعليق تمت الاستعانة بنظام التحكّم المغناطيسي بالتعليق "Magnetic Ride" مع وضعيتين مختلفتين (الرياضية سبورت وTour)، فضلاً عن أقراص كبح فئة «بريمبو» وستة مكابس في المقدّمة وأربعة منها في المؤخّرة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »حصرم (Firas Rifai)

    السبت 23 كانون الثاني / يناير 2010.
    حصرم
  • »حصرم (Firas Rifai)

    السبت 23 كانون الثاني / يناير 2010.
    حصرم
  • »الاشرفية (Hossam Saradeh)

    السبت 23 كانون الثاني / يناير 2010.
    سيارات
  • »الاشرفية (Hossam Saradeh)

    السبت 23 كانون الثاني / يناير 2010.
    سيارات