ركوب الدراجة شتاء يتطلب ارتداء ملابس تتناسب مع الطقس

تم نشره في الثلاثاء 19 كانون الثاني / يناير 2010. 09:00 صباحاً

ميونخ - على من اعتاد الذهاب لعمله وهو يستقلّ الدراجة أو حتى يركب الدراجة على سبيل ممارسة الرياضة، أن يرتدي الملابس المناسبة. ويقول عالم الألعاب الرياضية في الجامعة الألمانية للعلوم التطبيقية للوقاية وإدارة الصحة أندرياس ستراك، إن الملابس المصنوعة من النسيج تبقي الدرّاج دافئا كما تحول دون تصبّبه عرقا.

كما أوصى ستراك بارتداء الملابس المبطّنة المناسبة للطقس، وبخاصة إذا ما كان الجو باردا. وقال إن "الهواء بين طبقات الملابس يحفظ الحرارة، ويعمل كعازل حراري... ويمكن خلع أو إضافة ملابس تبعا للظروف الجوية المتغيرة".

وقال ستراك إن "الطبقة الناعمة" هي الأنسب لسترات وسراويل الدراجين. كما ينبغي تغطية رأس وأقدام الدراجين بالإضافة إلى باقي الجسد والأذرع والأيدي بالملابس المناسبة. وينصح ستراك بارتداء غطاء رأس رقيق تحت الخوذة وأحذية شتوية خاصة، أو أغطية أحذية لإبقاء الأقدام دافئة.

ففي النهاية يفقد الناس الكثير من الحرارة برؤوسهم والشعور بالبرد في القدمين ليس أمرا ممتعا.

التعليق