أحمد حسن يبحث عن المزيد من الارقام القياسية

تم نشره في الخميس 7 كانون الثاني / يناير 2010. 09:00 صباحاً
  • أحمد حسن يبحث عن المزيد من الارقام القياسية

القاهرة - يبحث أحمد حسن قائد منتخب مصر لكرة القدم عن المزيد من الارقام القياسية عندما يقود بلاده في نهائيات كأس الأمم الافريقية التي تنطلق في انغولا الاسبوع المقبل.

وسيظهر حسن في النهائيات الافريقية للمرة الثامنة في تاريخه وهو رقم قياسي مصري رغم انه شارك فعليا في ست بطولات إذ كان ضمن البدلاء ولم يشارك في اي مباراة عام 1996 بجنوب افريقيا عندما كان عمره 20 عاما.

وقال حسن في مقابلة مع "رويترز" إنه سعيد للغاية بوجوده قائدا لمنتخب مصر في كأس أمم افريقيا، واضاف "سأكون محظوظا للغاية اذا توجت مشاركتي هذه المرة باحراز اللقب".

ويحمل ريغوبير سونغ مدافع الكاميرون المخضرم والان غواميني حارس مرمى منتخب ساحل العاج السابق الرقم القياسي لعدد مرات اللعب في كأس الأمم الافريقية برصيد سبع مشاركات لكل منهما.

واعتزل غواميني اللعب قبل ثلاث سنوات لكن سونغ موجود ضمن تشكيلة الكاميرون التي ستلعب في انغولا.

بيد ان ظهور حسن - الذي يبلغ عمره 34 عاما وامضى عشر سنوات في اندية اوروبية قبل عودته الموسم الماضي الى الدوري المصري للعب مع الأهلي - في النهائيات الافريقية كان تأثيره اقوى من سونغ وغواميني إذ قاد مصر لاحراز اللقب ثلاث مرات في 1998 و2006 و2008.

واحرز حسن الهدف الاول في المباراة التي فازت فيها مصر 2-0 على جنوب افريقيا في نهائي عام 1998 في بوركينا فاسو ونال جائزة أفضل لاعب في البطولة عام 2006 عندما استضافت مصر المنافسات على ارضها. ولعب قائد منتخب مصر دورا رئيسيا في فوز مصر باللقب قبل عامين في غانا رغم غيابه عن أول مباراتين بسبب الايقاف، وتابع حسن "لا أشغل نفسي بالارقام القياسية التي ستتحقق في انغولا بقدر ما يشغلني التركيز مع زملائي من اجل الدفاع عن اللقب".

ولعب حسن 166 مباراة دولية وهو ثاني أكثر لاعب خوضا للمباريات الدولية مع منتخب مصر بعد المهاجم السابق حسام حسن مدرب الزمالك الحالي الذي لعب 169 مباراة.

ومن المرجح ان يتجاوز حسن رقم زميله السابق خلال مشاركات مصر الدولية في 2010 كما انه يحتل المركز الخامس في قائمة اكثر لاعبي العالم خوضا للمباريات الدولية. وسجل حسن 28 هدفا مع منتخب مصر منذ اول ظهور له في مباراة ودية ضد غانا بالقاهرة في كانون الاول (ديسمبر) 1995.

واعترف حسن بصعوبة مهمة "الفراعنة" في انغولا لكنه اكد انه سيبذل مع زملائه قصارى جهدهم للاحتفاظ باللقب للمرة الثالثة على التوالي وهو انجاز لم يتحقق من قبل.

وقال لاعب الوسط المخضرم الذي لعب من قبل في اندية اندرلخت البلجيكي وبيشكتاش التركي "سنذهب إلى انغولا للدفاع عن اللقب للمرة الثالثة ونعلم ان جماهير الكرة المصرية تنتظر منا العودة بالكأس لتعويض الخروج من كأس العالم".

ويسافر منتخب مصر إلى انغولا بدون صانع اللعب محمد أبو تريكة الذي ساعد الفراعنة على احراز اللقب في 2006 و2008 كما يغيب عمرو زكي مهاجم الزمالك والذي امضى الموسم الماضي بين صفوف ويغان اثليتيك الانجليزي بسبب الاصابة وهو ما شكل لطمة قوية لامال المدرب حسن شحاتة في تعويض الاخفاق في التأهل لنهائيات كأس العالم.

ورغم ان قائد منتخب مصر اكد اهمية اللاعبين الغائبين ومن بينهم أحمد حسام (ميدو) مهاجم الزمالك الذي استبعده شحاتة على نحو مفاجيء إلا انه مع ذلك قال إن الروح المعنوية العالية لدى لاعبي الفريق قادرة على تخطي هذه الصعوبات.

وقلل حسن ايضا من اهمية نتائج منتخب مصر في مبارياته الودية في الاستعداد للبطولة والتي كان من بينها التعادل 1-1 مع مالاوي المتواضعة في القاهرة الشهر الماضي.

وقال حسن الذي يلعب منتخب بلاده في المجموعة الثالثة الى جانب نيجيريا وموزامبيق وبنين "هذه النتائج لا تشكل اي مقياس حقيقي لقوة المنتخب او ضعفه".

واضاف "الجهاز الفني كان يجرب خططا وافكارا في المباراتين الوديتين (امام مالاوي ومالي) لكن المحك الرئيسي سيكون في مباراتنا مع نيجيريا (في الجولة الاولى يوم 12 كانون الثاني)".

التعليق