المدير الفني الجديد يتحدث عن خطة الإعداد وتشكيلة منتخب اليد

تم نشره في الخميس 10 كانون الأول / ديسمبر 2009. 09:00 صباحاً
  • المدير الفني الجديد يتحدث عن خطة الإعداد وتشكيلة منتخب اليد

حماد: نطمح في تحقيق نتائج طيبة في البطولة الآسيوية

بلال الغلاييني

عمّان- قال المدير الفني الجديد للمنتخبات الوطنية لكرة اليد المصري عاصم حماد، انه يسعى الى تطوير كرة اليد الاردنية، من خلال الخطة الطويلة التي قدمها الى اتحاد اللعبة، والتي تتضمن التركيز على المنتخبات الوطنية وإقامة كافة البطولات المحلية وفق برنامج يساعد على إدامة المنتخبات الوطنية وتطويرها، مشيراً الى طموحه في تحقيق نتائج طيبة في البطولة الآسيوية الرابعة عشرة، التي ستقام في بيروت مطلع شهر شباط (فبراير) المقبل، وهي التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس العالم المقبلة، رغم ان المنتخب يشارك بلاعبين معظمهم من الشباب الى جانب فترة الاستعداد القصيرة مقارنة مع قوة المنتخبات الآسيوية الاخرى، وتحضيراتها المبكرة لخوض منافسات البطولة.

وأضاف المدير الفني خلال لقائه رجال الاعلام الرياضي أول من أمس، بحضور نائب سمو رئيسة الاتحاد خالد الداود، ومدرب المنتخب الوطني عصام السحار، انه يسعى وبالتعاون مع اتحاد اللعبة وكافة الاجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية وأركان اللعبة، الى اعادة اللعبة الى مستواها وتطويرها من كافة النواحي الفنية، ومن ثم البدء في منافسة المنتخبات العربية والآسيوية القوية والمتقدمة فنياً في اللعبة.

وحول برنامج الاعداد الخاص بالمنتخب الوطني، والذي يسبق مشاركته في البطولة الآسيوية، قال حماد إن الفترة الحالية سيتم فيها التركيز على تجهيز الفريق من الناحية البدنية والفنية من خلال المعسكرات التدريبية المغلقة، قبل ان يتوجه الفريق الى العاصمة المصرية القاهرة لإقامة معسكر تدريبي هناك يستمر (10) ايام، يتخلله خوض سلسلة من اللقاءات الودية مع المنتخبات والفرق المصرية، ثم يقيم الفريق معسكراً تدريبياً في امارة دبي الاماراتية يسبق مشاركته في البطولة الدولية التي تقام هناك بمشاركة العديد من الفرق والمنتخبات العربية، بعدها يتوجه الفريق الى بيروت للدخول في منافسات البطولة الآسيوية.

اختيار تشكيلة المنتخب

وتحدث حماد مطولاً عن تشكيلة المنتخب الوطني، موضحاً الاسباب الرئيسية التي جعلته يستبعد العديد من اللاعبين وضم بديلين لهم، مبيناً ان اعتذار اكثر من لاعب بسبب التزاماتهم الدراسية وعدم جاهزية آخرين من الناحية الفنية والبدنية، من الاسباب التي حالت دون دعوتهم الى المنتخب الوطني في الفترة الحالية، مشيراً الى ان الباب لم ولن يغلق امام اي لاعب قادر على تمثيل المنتخب الوطني في الفترة المقبلة.

كما تحدث مدرب المنتخب عصام السحار حول هذا الموضوع، موضحاً بأنه في بداية مشوار الاعداد، تم توجيه الدعوة لـ(30) لاعباً، وخلال منافسات بطولة الاندية الآسيوية ابطال الدوري، قام المدير الفني الجديد بمتابعة كافة اللاعبين المشاركين مع فريقي الاهلي والحسين، وبناء على مستوياتهم الفنية تم الاعلان عن تشكيلة الفريق.

نظام خاص العام المقبل

خالد الداود نائب سمو رئيسة الاتحاد، وبعد ان رحب برجال الاعلام الرياضي، أوضح أن الاتحاد سيعمل جاهداً لبناء منتخبات وطنية قادرة على تمثيل الاردن في البطولات الرسمية المقبلة، من خلال اعداد البرامج الخاصة والكفيلة بتطوير اللعبة من كافة النواحي.

وأشار الداود الى ان العام المقبل سيشهد نقلة نوعية لكرة اليد الاردنية، حيث التركيز والاهتمام سينصبان على كافة المنتخبات الوطنية، الى جانب وضع نظام خاص للبطولات المحلية يضمن استمرارية المنتخبات الوطنية، وتمنى الداود أن تكون بداية المشوار مع المدير الفني الجديد بداية الخير لمستقبل اللعبة، والتي يسعى الاتحاد الى تطويرها وإيصالها الى المستوى الفني الذي يلبي طموحات الجميع.

وبين الداود ان الاتحاد وبفضل التعاون مع الاجهزة الفنية المشرفة على المنتخبات الوطنية يسعى الى بناء جيل جديد من اللاعبين، ومن هنا سيتم التركيز على منتخبات الفئات العمرية.

[email protected]

التعليق