كانافارو يحث توتي ونستا على العودة للآزوري

تم نشره في الأربعاء 2 كانون الأول / ديسمبر 2009. 09:00 صباحاً

 

ميلانو - حث فابيو كانافارو قائد ايطاليا زميليه السابقين فرانشيسكو توتي وأليساندرو نستا على انهاء اعتزالهما اللعب على المستوى الدولي والعودة إلى منتخب الازوري في كأس العالم لكرة القدم التي ستقام في جنوب افريقيا العام المقبل.

واعتزل كل من مهاجم روما ومدافع ميلان اللعب مع ايطاليا بعد فوزها بكأس العالم 2006 في برلين لكنهما يظهران بشكل جيد مع فريقيهما بعد أن نفضا عن نفسيهما آثار إصابات كادت ان تعصف بمستقبليهما في الملاعب.

وقال كانافارو مدافع يوفنتوس للصحفيين في وقت متأخر أول من أمس الاثنين "تحدثت الى فرانشيسكو وكذلك مع اليساندرو. كنا محظوظين بالفوز معا بكأس العالم في برلين وتربطنا علاقات قوية".

وأضاف "أحثهم دائما على أعادة التفكير في الامر (العودة من الاعتزال) رغم أن هذا القرار يخصهما وحدهما ويجب أن نحترمه".

وقال توتي (33 عاما) انه سيتشاور مع مارشيلو ليبي مدرب ايطاليا في آذار(مارس) أو نيسان (ابريل) المقبلين لتحديد مدى قدرته على العودة خاصة مع مشاكل الاصابة في الركبة التي تعاوده من حين إلى آخر.

وألمح نيستا البالغ من العمر 33 عاما أيضا والذي ابعدته اصابة في الظهر عن المنافسات لمدة عام الى انه لن يتراجع عن قرار اعتزال اللعب دوليا.

وقال خبراء رياضيون في وسائل اعلام ايطالية انه سيكون من الظلم السماح لهذين اللاعبين بالمشاركة مع المنتخب في كأس العالم لأنه لم يكن لهما اي دور في حملة التأهل الى المونديال.

التعليق