منتخب الكرة الأولمبي يمضي في تحضيراته والفلسطيني يصل اليوم

تم نشره في السبت 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 10:00 صباحاً

عمان - الغد - يمضي منتخب الكرة الأولمبي في تحضيراته الفنية وتعزيز الجانب التكتيكي في ظل رفع الكفاءة البدنية، من خلال التدريبات المكثفة التي يشهدها المعسكر التدريبي الثالث المقام حاليا ويستمر حتى الثالث والعشرين من شهر تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي، والتجهيز لملاقاة المنتخب الفلسطيني عند الساعة الثانية من عصر يوم الاثنين المقبل على ملعب الملك عبدالله الثانية بالقويسمة.

وقاد المدير الفني للمنتخب المصري علاء نبيل الحصة التدريبية التي شهدها ملعب الكرامة بمدينة الحسين للشباب، وحملت أفكاره تدريبات خاصة بالكرة، بشكل يزيد من إحساس اللاعبين، ممزوجا بالهدف البدني  وتمرينات تهدف إلى تنويع الحلول والتجانس بين خطوط اللعب، وإجراء "تقسيمة" تكتيكية في آخر الحصة، لتنفيذ الأفكار التكتيكية بهدف زيادة النضوج الفكري الميداني.

وشهد تمرين أمس انخراط اللاعب محمد مصطفى بالتدريبات بعد تعافيه من الإصابة التي لحقت به خلال المباراة الودية أمام اتحاد الرمثا مؤخرا، وشارك زملاءه كل من محمد صالح، معن أبو قديس، أنس المصري، حمزة صالح، عمر العوايشة، محمود زعترة، خليل بني عطية، عامر أبو حويطي، فراس صالح، أحمد الشعلان، أحمد الياس، صلاح مسعد، أنس الجبارات، يوسف النبر، عدي زهران، زيد جابر، يوسف الرواشدة، يوسف الذودان، ياسر الرواشدة، عبدالله الزعبي، وعد الشقران، خالد عبدالرحمن، محمد الشيشاني، محمد عمر، لؤي سليمان، حيث أكد المدير الفني علاء نبيل أن اللاعبين يبدون التزاما عاليا ويقدمون جهدا كبيرا في ظل تنافس قوي للوصول إلى التشكيلة النهائية للمنتخب.

وتتواصل التدريبات اليوم على الملعب نفسه، ويهدف من خلالها الجهاز الفني وضع النقاط على الحروف، والبدء برسم معالم التشكيل للمباراة الودية، وتنفيذ خطة اللعب والأسلوب الأمثل للقاء الذي يعني الكثير للجهاز الفني في وضع برنامج خطة الإعداد القادمة، التي سيتم خلالها الإعلان عن التشكيلة النهائية، والتوجه لإقامة معسكر تدريبي خارجي في إحدى الدول المجاورة والمدارس الكروية المتقدمة، يحفل بالعديد من اللقاءات الودية تزيد من جاهزية المنتخب لتصفيات الأولمبياد المقبل.

من المنتظر أن يصل المنتخب الفلسطيني إلى عمان مساء اليوم، ويبدأ تدريباته التحضيرية للقاء بدءا من اليوم  السبت، في ظل التوقع أن يتم تدعيم المنتخب الشقيق بعدد من لاعبي المنتخب الأول، الأمر الذي يفرض استدعاء عدد من اللاعبين المحترفين مع الأندية المحلية.

التعليق