حضور رسمي وفني لحفل القرعة

تم نشره في الخميس 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 09:00 صباحاً

كأس الأمم الأفريقية 2010

لواندا - ستشهد قرعة كأس الأمم الأفريقة لكرة القدم المقررة في أنغولا بين 10 و31 كانون الثاني (يناير) المقبل حضورا سياسيا وفنيا ورئاسيا بعد غد الجمعة في العاصمة لواندا.

وسيشهد الحفل الذي سيقام في مركز جديد للمؤتمرات بني خصيصا للمناسبة في ضاحية تالاتونا الجنوبية مشاركة الفنان الكونغولي باب ويمبا ومغنين أنغوليين آخرين.

ويتوقع ظهور الرئيس جوزيه أدواردو دوس سانتوس الذي يحكم البلاد الغنية بالنفط منذ 30 سنة، الى جانب رئيس الاتحاد القاري الكاميروني عيسى حياتو، وأعضاء آخرين في لجنتة التنفيذية.

وسيحضر ممثلون عن 16 دولة مشاركة في النهائيات كي يتعرفوا على توزيع الفرق الى اربع مجموعات، والتي سيتأهل منها المتصدر ووصيفه الى الدور ربع النهائي.

وصرح مدرب أنغولا البرتغالي مانويل جوزيه انه لا يكترث بهوية المنتخبات التي سيواجهها منتخب "بالنكاس نيغراس" (الظباء السود) في الدور الاول: "لا توجد لدي أفضلية، أكذب عليكم اذا قلت انني لا اريد منتخبات سهلة، لكن من الخطير التفكير بهذا الشكل".

وكان مدرب الأهلي المصري السابق والذي يتمتع بكاريزما قوية، تسلم مهامه على رأس منتخب أنغولا في حزيران (يونيو) الماضي بعد فشل الفريق بالتأهل الى نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا واثر سلسلة من النتائج السلبية في المباريات الودية.

وكانت أولى بوادر التوترات داخل المنتخب في عهد جوزيه، استبعاد لاعب ريال بلد الوليد الاسباني ونجم المنتخب مانوتشو غونسالفيش عن مباراتي الكونغو وغانا الوديتين مؤخرا، بعد وصوله متأخرا الى المعسكر التدريبي في البرتغال.

وانتقد جوزيه علنا لاعب مانشستر يونايتد الانجليزي السابق، واعتبره انه بحاجة لتعلم الاحترام. وتبع ذلك اعتذار مانوتشو عبر الصحف الأنغولية عازيا تأخره الى تأخر حصوله على تأشيرة دخول، لكن جوزيه لم يعتبر الاعتذار كافيا.

يذكر ان 15 منتخبا تأهلت من التصفيات الموحدة مع تصفيات كأس العالم 2010، الى نهايات أنغولا هي الجزائر، بنين، بوركينا فاسو، الكاميرون، مصر (حاملةاللقب)، الغابون، غانا، ساحل العاج، مالاوي، مالي، موزابيق، نيجيريا، توغو، تونس وزامبيا.

وستقام مباريات البطولة على أربعة ملاعب جديدة في لواندا، بنغيلا، كابيندا ولوبانغو.

التعليق